حياة | Haeat
مدونة طبية

استئصال القولون

59

مقدمة

عملية استئصال القولون Laparascopic Total Abdominal Colectomy هي عبارة عن إزالة الأمعاء الغليظة، وهي عبارة عن تدخل جراحي يشتمل على استئصال  أي مدى للقولون؛ عادةً ما يكون الاستئصال جزئي، لكن عند الحالات القصوى التي يتم فيها إزالة الأمعاء الغليظة بأكملها، يكون الاستئصال كلي، كما تشير عملية الاستئصال  إلى تضمين المستقيم.

ما المقصود بعملية استئصال القولون

هو تدخل جراحي يتم القيام به عن طريق وسيلة تسمى “Laparoscopic” من أجل إزالة إما بعض الأمعاء الغليظة وإما إزالتها بأكملها.

من الممكن أن يقوم الطبيب المختص بتوصيتك باستئصال القولون من أجل معالجة الأنسجة الملتهبة الناجمة عن مرض كرون أو التهاب القولون.

ومن أجل معالجة سرطان القولون (عافاكم الله) والإمساك الحاد، من الممكن أن توفر هذه العملية بالمنظار (الأقل توغلًا) تعافيًا أسهل.

أنواع استئصال القولون

الاستئصال للقولون يشتمل على أربعة أنواع مختلفة على الأقل هم:

  1. استئصال كامل (إزالة القولون بأكمله).
  2. عملية استئصال جزئي (إزالة جزء من القولون).
  3. إجراء استئصال نصفي (إزالة الجزء اليميني أو اليساري منه).
  4. استئصال المستقيم والقولون معا (إزالة كل من القولون والمستقيم).
  5. يمكن إجراء العملية استئصال قولون مفتوح قياسي (يستوجب فتح أكبر) أو استئصال القولون بالمنظار (يستوجب عدة فتحتات صغيرة).

ناقش الخيارات المتنوعة مع طبيبك، وفي بعض الأحيان، من الممكن أن يُتاح لك اختيار الإجراء الأفضل والذي يقرره الطبيب حسب حالة المريض.

التقنيات المستخدمة في استئصال القولون

  •  تتعلق تفاصيل جراحة الاستئصال للقولون بالحالة التي عليها المريض وشدة هذه الحالة.
  • سيقوم طبيبك المختص بتقديم إرشادات محددة من أجل الاستعداد للجراحة.
  • من الممكن أن يحتاج المريض إلى تناول سائل مخصص يعمل على تفريغ الأمعاء قبل أداء الجراحة.
  • كذلك قد يتطلب الأمر تناول حبوب مضادات حيوية من أجل المساهمة في منع حدوث العدوى.
  • بالنسبة للجراحة سيقوم المريض بالاستلقاء على ظهره فوق طاولة العمليات المخصصة.
  • والتي تعد أشبه بسرير المستشفى، وهي طاولة تم إعدادها خصيصًا من أجل وضع المريض في وضعية تجعل العملية الجراحية أكثر أمانًا.
  • إذا كان المريض سيخضع لجراحة الاستئصال المفتوحة القياسية.

خطوات القيام بعملية استئصال المعدة

  • سيقوم الطبيب بعمل شق (فتحة) كبير في منطقة البطن، ومن ثم سيقطع كل القولون أو بعضه.
  • أما إذا كان المريض سيخضع للجراحة بالمنظار، فسيقوم الطبيب بإجراء العملية عن طريق عدة شقوق صغيرة في منطقة البطن (كما ذكرنا أعلاه).
  • يقوم الطبيب بعد ذلك بتمرير كاميرا فيديو صغيرة عن طريق أحد الفتحات، ثم يضع أدوات جراحية صغيرة في الفتحات الأخرى للعمل على استئصال القولون بأفضل الطرق بدون جروح غائرة.

بمجرد الانتهاء من عملية الاستئصال بالكامل أو بعض منه، سيقوم المختص بإعادة توصيل الجهاز الهضمي بواحدة من الطرق الآتية:

  • توصيل الأجزاء المتبقية من القولون مع بعضها البعض.
  • ربط الأمعاء المتبقية بفتحة تم إنشاؤها في منطقة البطن (فغر القولون أو فغر اللفائفي).
  • توصيل الأمعاء الدقيقة بفتحة الشرج للعمل على التبرز.

وبشكل عام، سيقوم الطبيب بعمل الأشياء التالية:

  1. إعطاء المريض مخدر عام وآمن من أجل عدم الشعور أو الإدراك بأي آلام خلال الجراحة.
  2. سيقوم المختص بعد ذلك بعمل شق واحد أو أكثر من ذلك في منطقة البطن.
  3. بعد الانتهاء من الشقوق، ستكون الخطوة التالية التي يقوم بها المختص هي فصل واستئصال أنسجة القولون المصابة بعناية شديدة.
  4. بمجرد الانتهاء من استئصال أنسجة القولون المصابة، سيقوم المختص بتوصيل نهايات الأمعاء السليمة باستخدام الدبابيس أو الغرز.
  5. أخيرًا، سيقوم المختص بإغلاق شقوق البطن المفتعلة في البداية.

من هم المرشحون لإجراء استئصال القولون

  •  في بعض الأحيان، من الممكن أن يقوم الطبيب بتوصية المريض للقيام بعملية الاستئصال طبقًا لرؤيته بأنها أفضل وسيلة لمعالجة مرض ما، على سبيل المثال: سرطان القولون.
  • في أحيانٍ أخرى، يفكر المختصين في إجراء الاستئصال في حالة ما إذا كانت خيارات العلاج الأقل توغلًا، على سبيل المثال: الأدوية؛ لا يمكنها معالجة الأعراض أو التحكم فيها.
  • كما أنه من الإجراءات الأقل شيوعًا، أن يكون الأطباء في حاجة إلى هذا النوع من العمليات من أجل التخلص من الانسداد أو منع النزيف في القولون؛ قد ينجم عن تلك المشكلات عدوى وخيمة في حالة تركها دون علاج.

لذا، في حالة ما إذا كان لديك مشكلة انسداد أو نزيف في القولون، فقد يحتاج طبيبك الخاص إلى اتخاذ قرارات سريعة من أجل الحفاظ على صحتك.

الحالات التي تعالجها جراحة استئصال القولون

تعالج جراحة القولون العديد من الأمراض المختلفة أهمها:

  1. سرطان قولوني مستقيمي.
  2. سلائل القولون (نمو غير طبيعي داخل القولون قد يتحول في النهاية إلى سرطان).
  3. التهاب القولون التقرحي وهذه الحالة تحتاج لعملية استئصال القولون للتخلص من الألم بشكل عام.
  4. التهاب الرتج الذي يتسبب في بعض التقلصات المختلفة المزمنة.
  5. إمساك شديد يسبب ألم شديد للمريض ولذلك يلجأ الطبيب لاستئصال القولون والتخلص من هذا الألم.
  6. تضيق القولون (تضييق جدران القولون).
  7. انسداد الأمعاء الغليظة مما يتسبب في عدم القدرة على التبرز والسبب في مشكلات مزمنة تزيد مع الوقت.
  8. انفتال القولون (التواء القولون).
  9. مرض كرون.

مميزات استئصال القولون

  • تؤثر عملية الاستئصال للقولون، تأثير كبير على نوعية حياتك، من خلال تخفيف العديد من أعراض الأمعاء؛ كما يمكن أن ينقذ حياتك أيضًا، اعتمادًا على نوع مرضك.
  • قد يستفيد الأفراد الذين يعانون من أمراض الأمعاء المزمنة، مثل: مرض كرون أو التهاب الرتج، من هذه العملية بشكل كبي.
  • فإذا لم يساعد العلاج الطبي في تخفيف الأعراض، والتي يمكن أن تشمل آلام شديدة في البطن وإسهال وانتفاخًا وغير ذلك.

كيف يتم إجراء عملية استئصال القولون

  • يزيل الطبيب الجزء الملتهب أو المصاب من القولون، تاركًا وراءه الأنسجة السليمة.
  • كما أن الفرد المصاب بسرطان القولون قد يكون في حاجة إلى إزالة الورم قبل بدء العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي.
  • إذا كنت قد أجريت عملية استئصال القولون، فقد يتم تركك مع فغر القولون بعد الجراحة؛ هذه فتحة في البطن يمر بها البراز (بدلاً من المرور عبر المستقيم).
  • كما يسمح فغر القولون للقولون بالشفاء من الجراحة.

استئصال القولون

المخاطر والمضاعفات

المضاعفات نادرة بشكل عام، لكنها قد تحدث عقب إجراء أي عملية جراحية؛ لذا يعد اتباع نصائح الأطباء المختصين بقدر الإمكان هو أمثل حل للحد من هذه المخاطر.

تشمل المضاعفات والمخاطر المحتملة ما يلي:

  1. قد يعاني المريض من نزيف لفترة وهي من المضاعفات التي يعاني منها البعض في فترة معينة.
  2. من الممكن حدوث عدوى في حالة عدم الاهتمام بالمريض والعملية الخاصة بالاستئصال ولذلك يتم الاهتمام بمكان العملية وأخواتها.
  3. بعض الأشخاص من المحتمل يحدث لهم جلطات الدم.
  4. في بعض الأحيان يحدث تسرب من مكان إعادة اتصال أنسجة القولون.
  5. وقد تحدث البعض يعاني من إصابة الأعضاء المجاورة، مثل الأمعاء الدقيقة أو المثانة.

الأسئلة المتكررة

ما هي مدة جراحة استئصال القولون؟

من الممكن أن تستمر الجراحة لمدة تتراوح بين ساعة واحدة إلى أكثر من أربع ساعات؛ حيث تعتمد مدة الجراحة على ما تتطلبه الجراحة من خطوات بما في ذلك كمية الأنسجة التي  يحتاج الجراح العمل على إزالتها.

ماذا يمكنني أن أتوقع بعد جراحة استئصال القولون؟

  • يمكنك البقاء في المستشفى لمدة يومين إلى أربعة أيام بعد الجراحة.
  • وإذا كان لديك إجراء طفيف التوغل، فقد تقضي إقامتك في المستشفى لفترة أقصر.
  • في بعض الحالات، قد يضع الجراح قسطرة (أنبوب طويل ورفيع) في مثانتك أثناء الجراحة؛ تجمع هذه القسطرة البول في كيس متصل.
  • وإذا كنت بحاجة إلى قسطرة بولية، فمن المحتمل أن يضعها الجراح بعد أن تنام لإجراء عملية جراحية وإزالتها قبل مغادرة المستشفى.

ماذا يمكنني أن آكل بعد استئصال القولون؟

  • سيوصي الطبيب مريضه بالمحافظة على نظام غذائي قليل الألياف لمدة شهر بعد الجراحة
  • وتشمل الأطعمة قليلة الألياف المعكرونة البيضاء والخبز، حيث تخلق هذه الأطعمة جهدًا أقل للقولون أثناء محاولته التعافي.
  • قد يوصي كذلك بزيادة كمية الماء التي يشربها يوميًا؛ من المحتمل أن تقابل اختصاصي تغذية أو أي خبير تغذية آخر بعد الجراحة.
  • يمكن أن يساعدك هذا المزود في اتخاذ خيارات نظام غذائي ذكي أفضل لجسمك.

متى يجب عليك الاتصال بالطبيب؟

سيشرح لك مقدم الرعاية الصحية العلامات التي يجب أن تنتبه لها بعد الجراحة – اتصل بمزودك في أي وقت لديك مخاوف، خاصة إذا كان لديك:

  1. في حالة حدوث أي احمرار أو تورم أو رائحة كريهة بالقرب من موقع الشق لابد من استشارة الطبيب فورا.
  2. وعند الشعور بأي ألم (خاصة حول بطنك) يزداد سوءًا بمرور الوقت قم بزيارة الطبيب وحده عن المشكلة ليجد حلا.
  3. في حالة الشعور بتوقف حركة الأمعاء لمدة يومين إلى ثلاثة أيام بعد الجراحة استشر الطبيب فورا.
  4. في حالة المعاناة من حمى أو ما يشبهها لابد من استشارة الطبيب في الحال.
  5. عند حدوث تقيؤ قم بالاستشارة فورا لأنها من العلامات التي قد تسبب الجفاف للمريض.

التحضير لموعدك لإجراء عملية استئصال القولون

  • قبل عملية الاستئصال يتعين على المريض أن يخبر طبيبه عن كافة العقاقير التي يتناولها.
  • فمن الممكن أن يوصيه الطبيب بالامتناع عن تناول بعض العقاقير قبل العملية.
  • من الممكن كذلك أن يكون المريض في حاجة إلى التوقف عن تناول الطعام أو الشراب لبرهة من الوقت قبل إجراء العملية؛ سيخبرك الطبيب إذا كان هذا هو الحال.
  • قد يعطيك طبيبك محلولًا ملينًا لخلطه مع الماء في المنزل وشربه على مدار عدة ساعات قبل الجراحة.
  • حيث سيساعد ذلك على إفراغ القولون قبل الإجراء؛ كما قد يُطلب منك أيضًا استخدام حقنة شرجية.
  • قد يصف طبيبك أيضًا مضادات حيوية قبل الإجراء للمساعدة في منع العدوى وخاصة إذا كان المريض ذو صاحب مناعة ضعيفة.
  • في بعض الحالات، يتم إجراء عملية الاستئصال كإجراء طارئ، لذا قد لا يُتاح لك أن تخطط لذلك مسبقًا.

الخاتمة

  • تعد عملية الاستئصال للقولون من العمليات التي يلجأ إليها الأطباء للتخلص من بعض الألم المزمنة في الأمعاء الغليظة أو التهاب الأنسجة الخاصة بالأمعاء أو حالات الإمساك المزمن.
  • ويقوم الطبيب بتجهيز المريض من حيث تناول بعض أنواع المضادات الحيوية لمنع العدو.
  • كما يتم منع المريض من تناول أي طعام لفترة من الزمن ويستخدم بعض التقنيات الحديثة المختلفة للقيام بهذه العملية.
  • كما أنه توجد أنواع من عملية الاستئصال مثل عملية الاستئصال الكامل وعملية استئصال جزئية وعمليات استئصال نصفي يتم القيام بأي نوع منها حسب حالة المريض والحالة المرضية التي يعاني منها.

في نهاية موضوع استئصال القولون، نكون  قد تعرفنا على هذا الإجراء الطبي تفصيليًا للعملية وما هي مميزاتها وكيف يمكن تجهيز المريض للعملية.

100%
رائغ جدا

استئصال القولون

  • ما رأيك بهذه المقالة؟ يرجى التقييم.
تواصل الان
1
هل تبحث عن استشارة مجانية؟
مرحبا ..
الاستشارة هنا مجانية 100% لذلك لا تتردد في الاتصال مع المستشار الطبي.