علاج الشعر

تقنية البيركوتان في زراعة الشعر 

تقنية البيركوتان في زراعة الشعر هي من التقنيات الحديثة جدا في مجال زراعة الشعر، حيث هناك تطورات كبيرة في مجال عمليات زراعة الشعر، ويهدف الأطباء للوصول لأفضل النتائج الممكن لعمليات زراعة الشعر.

تقنية البيركوتان من أحدث التقنيات المميزة في مجال زراعة الشعر، حيث أن هذه العمليات أصبحت تمثل جزء كبير من العمليات الجراحية الأساسية للجميع، هذا نسبة إلى تساقط الشعر الشديد الذي يصاب به الرجال والنساء، ونسبة الصلع المنتشرة بينهم.

زراعة الشعر بتقنية البيركوتان:

تعتبر هذه التقنية من أفضل طرق زراعة الشعر المبتكرة للآن، حيث تتم العملية تحت تأثير التخدير الموضعي لفترة من الزمن، وتتم العملية معتمدة على أداة صغيرة تقوم بفتح قنوات الشعر، دون الحاجة للجوء لإحداث شق جراحي بفروة الرأس، ويقوم الطبيب بزراعة حوالي ما يقرب من 40 بصيلة في سم2 فما فوق، باستخدام ابرة مخصصة لذلك صغيرة ومطورة وتكون بنفس اتجاه شعر المريض، فهذه التقنية دقيقة جدا وتحتاج لبذل جهد كبير وكفاءة عالية من الطبيب المتخصص الذي يقوم بإجرائها.

مميزات عملية زراعة الشعر بتقنية البيركوتان:

هذه التقنية من أفضل التقنيات المميزة لزراعة الشعر والتي طورت خصيصا لإعطاء أفضل النتائج الممكنة لعملية الزراعة ومن أبرز مميزاتها:

1_تتم هذه العملية تحت تأثير التخدير الموضعي.

2_لا يحتاج المريض ان يقوم بحلاقة شعره قبل العملية، فهي مناسبة جدا للسيدات.

3_لا تترك هذه التقنية أي ندوب أو اثار بفروة الرأس بعد العملية، فهذه التقنية تأخذ فترة أقل في الشفاء وفترة النقاهة بمقارنتها مع التقنيات الأخرى.

4_هذه التقنية لا يحدث بها نزيف لفروة الرأس بعد العملية، وأيضا لا تسبب تخثر الدم.

5_باستخدام هذه التقنية يستطيع الطبيب تحديد اتجاه نمو الشعر، وأيضا درجة نموه.

6_تظهر نتائج العملية بشكل سريع.

7_هذه العملية من أفضل التقنيات لزراعة الشعر، حيث تعطي كثافة أكبر من الشعر المزروع، وتمكن الطبيب من زراعة ما يقارب من 50 بصيلة في مساحة قدرها 1 سنتيمتر، وبالتالي تضمن للمرضي تغطية كاملة للصلع.

هذه التقنية تتميز بمظهرها الطبيعي الذي يعطي للمريض أكثر من باقي التقنيات الأخرى لزراعة الشعر.

قبل البدء بعملية زراعة الشعر بتقنية البيركوتان:

هذه العملية قبل البدء بها من اللازم القيام ببعض الإجراءات الهامة من بينها:

1_رسم الخطوط التي يتبعها المريض بوضوح.

2_استخدام المخدر الموضعي لفروة رأس المريض، لعدم شعوره بالألم.

3_يقوم الطبيب بفصل البصيلات عن الأنسجة من المنطقة المصابة، ثم يقوم باقتطافها.

4_يقوم الطبيب المتخصص باستخدام الأداة المخصصة لتقنية البيركوتان التي تعمل علي فتح قنوات دائرية الشكل، وهذا بالمناطق المراد زراعة الشعر بها، وثم يتم زراعة البصيلات في كل الأماكن التي تم تحديدها مسبقا.

هذه التقنية لا تستغرق وقتا طويلا كباقي تقنيات زراعة الشعر الأخرى.

عملية زراعة الشعر عن طريق تقنية البيركوتان توفر للمرضي زراعة الشعر بالاتجاه الصحيح، ويعطي للمريض كثافة شعر مناسبة، دون ان تترك التقنية أي أثار لندوب حمراء او احداث نزيف، ويحصل علي مظهر طبيعي للشعر، ويتخلصوا من حالات الصلع تماما، بالإضافة لفترة الاستشفاء القليلة، والمريض بهذه التقنية يشعر بألم أقل من أي تقنية أخري.

التقنية بالغالب تعتمد على كفاءة الطبيب المتخصص ولديه خبرة عالية، وأيضا يحتاج لفريق كامل مساعد له يكون على مستوي عالي من الخبرة والكفاءة، وان تتم بمركز طبي متكامل وبه العديد من الأجهزة الحديثة المتطورة في مجال زراعة الشعر.

المركز الطبي الذي تتم به العملية يجب ان يتميز بالأمانة والخبرة والدقة العالية والكفاءة للحصول علي أفضل النتائج الممكنة في عملية زراعة الشعر.

 

 

 

الوسوم

موقع حياة HAEAT.com

موقع حياة المتخصص في تقديم معلومات عن العمليات الجراحية التجميلية و الطبية باللغة العربية و يقدم ايضا نصائح لجميع المرضى الذين يريدون إجراء عمليات تجميلية جراحية و غير جراحية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *