حياة | Haeat
مدونة طبية

قلة الحيوانات المنوية

انخفاض عدد الحيوانات المنوية

119

قلة الحيوانات المنوية

قلة الحيوانات المنوية – Azoospermia, Oligospermia يشير إجمالي عدد الحيوانات المنوية إلى متوسط ​​عدد الحيوانات المنوية الموجودة في عينة واحدة من السائل المنوي. ويعتبر عدد الحيوانات المنوية أحد الصفات العديدة التي يتم تقييمها خلال تحليل السائل المنوي الروتيني ويعتبر عاملاً مهمًا للخصوبة ومن أكبر مشاكل الرجال هي قلة الحيوانات المنوية.

واستنادًا إلى أحدث المبادئ التوجيهية لمنظمة الصحة العالمية، يبلغ عدد الحيوانات المنوية الصحية 15 مليون لكل ميلي لتر (39 مل) أو 39 مليون على الأقل لكل عينة. ويعتبر عدد الحيوانات المنوية أقل من 10 مليون لكل ملل غير طبيعي ويرتبط عادة مع العقم عند الذكور.

وتأكد من ان أي شيء يمكن ان يؤثر على الهرمونات التي تتحكم في إنتاج الحيوانات المنوية أو يعمل كمضاد للأكسدة يمكن أن يساعد في التنمية الصحية للحيوانات المنوية ويساعد على تحسين عدد الحيوانات المنوية. وعموما، يعتقد أن العوامل التي تؤثر على مستويات هرمون تستوستيرون لها التأثير الأكثر أهمية على عدد الحيوانات المنوية وجودتها.

حقائق سريعة حول قلة الحيوانات المنوية

  • تبين أن التمرين والنوم يحسنان عدد الحيوانات المنوية.
  • الخط الأول الموصى به من العلاج هو تجربة العلاجات غير الدوائية.
  • التدخين معروف منذ فترة طويلة أنه يقلل من الصحة العامة، وإنتاج الحيوانات المنوية، وجودتها.
  • الرجال الذين يعانون من قلة الحيوانات المنوية للغاية قد يكون كافي لهم الدواء فقط ايضا.

ما هو العقم عند الرجال؟

تشير الخصوبة إلى قدرة الناس على التكاثر بالوسائل الطبيعية.

والعقم عند الذكور هو عندما يكون لدى الرجل فرصة ضعيفة لجعل شريكه حامل. وعادة ما يعتمد على نوعية خلاياه المنوية.

الجوانب التالية من الوظيفة الجنسية ونوعية السائل المنوي قد تؤثر على الخصوبة:

  • الغريزة الجنسية: تُعرف الغريزة الجنسية بالرغبة في ممارسة الجنس. وبعض الأطعمة أو المكملات الغذائية التي تدعي أنها تزيد من الرغبة الجنسية.
  • ضعف الانتصاب: يُعرف أيضًا باسم العجز الجنسي، وهو ضعف الانتصاب عندما يكون الرجل غير قادر على تطوير أو الحفاظ على الانتصاب.
  • عدد الحيوانات المنوية: أحد الجوانب المهمة لجودة السائل المنوي هو عدد أو تركيز خلايا الحيوانات المنوية في كمية معينة من السائل المنوي.
  • حركية الحيوانات المنوية: تتمثل إحدى الوظائف الأساسية لخلايا الحيوانات المنوية السليمة في قدرتها على الحركة السريعة. ويتم قياس حركية الحيوانات المنوية كنسبة مئوية لخلايا الحيوانات المنوية المتحركة في عينة من السائل المنوي.
  • مستويات هرمون التستوستيرون: قد تكون المستويات المنخفضة من هرمون التستوستيرون، وهو الهرمون الجنسي الذكري، مسؤولة عن العقم عند بعض الرجال.

ويمكن أن يكون للعقم أسباب متعددة وقد يعتمد على الوراثة والصحة العامة واللياقة البدنية والأمراض والملوثات الغذائية.

بالإضافة إلى ذلك، أسلوب حياة صحي والنظام الغذائي مهمان. فترتبط بعض الأطعمة والمواد الغذائية بفوائد خصوبة أكبر من غيرها.

أسباب قلة الحيوانات المنوية

هناك العديد من الأسباب المحتملة لقلة الحيوانات المنوية، بما في ذلك ما يلي:

  • دوالي الخصية وهي تورم في الأوردة التي تستنزف الخصية.
  • العدوى التي تتداخل مع إنتاج الحيوانات المنوية أو صحة الحيوانات المنوية.
  • مشاكل القذف مثل القذف الرجعي (القذف للخلف في المثانة).
  • بعض الأدوية (حاصرات ألفا، فيناسترايد، مضادات الأندروجينات).
  • الظروف الوراثية (حذف الكروموسوم Y، الكروموسومات المتغيرة).
  • الخلل الهرموني (انخفاض هرمون تستوستيرون، مستويات البرولاكتين عالية).
  • الخصيتين المعلقة.
  • مشاكل طبية مثل التصلب المتعدد أو مرض السكري أو اضطرابات الغدة الدرقية.
  • التعرض للحرارة (أحواض المياه الساخنة والحمامات والساونا).
  • المخدرات الترفيهية (الكحول، الكوكايين، الماريجوانا).
  • استخدام الستيرويد الابتنائية.
  • قلق مزمن.

تشخيص قلة الحيوانات المنوية

سيأخذ الدكتور تاريخًا طبيًا مفصلاً وإجراء فحص بدني عام لأعضائك التناسلية. وسيطلب أيضًا تحليل السائل المنوي والهرمونات الإنجابية التي تشمل التستوستيرون.

فانخفاض عدد الحيوانات المنوية يمكن أن يكون علامة حيوية للصحة الحالية والمستقبلية. وأظهرت الأبحاث التي تم اجرائها أن انخفاض عدد الحيوانات المنوية يعني أن الرجل أكثر عرضة للإصابة بسرطان الخصية بنسبة 2.8 مرة و2.6 مرة أكثر للإصابة بسرطان البروستاتا في وقت لاحق من الحياة.

فإذا أظهرت الاختبارات أن لديك عددًا منخفضًا من الحيوانات المنوية، فيجب عليك التفكير بجدية في إجراء تقييم طبي شامل مع أخصائي لاستبعاد أي حالات صحية أساسية. ويجب عليك أيضًا زيارة طبيبك سنويًا للبقاء في صحتك العامة ومعرفة أي شيء مثير للقلق مبكرًا، حتى يتم علاجه بسهولة أكبر.

طرق علمية لحل مشكلة قلة الحيوانات المنوية عند الرجال

إليك 10 طرق يدعمها العلم لحل مشكلة قلة الحيوانات المنوية عند الرجال وزيادة الخصوبة لدى الرجال.

تناول مكملات حمض الأسبارتيك لمعالجة قلة الحيوانات المنوية:

حمض الأسبارتيك (D-AA) هو أحد أشكال حمض الأسبارتيك ، وهو نوع من الأحماض الأمينية التي تباع كمكمل غذائي.

,لا ينبغي الخلط بينه وبين حمض الأسبارتيك L، الذي يتكون من العديد من البروتينات وهو أكثر شيوعًا من حمض الأسبارتيك (D-AA).

يوجد حمض الأسبارتيك (D-AA) بشكل رئيسي في بعض الغدد، مثل الخصيتين، وكذلك في خلايا السائل المنوي والحيوانات المنوية.

يعتقد الباحثون أن حمض الأسبارتيك (D-AA) متورط في خصوبة الرجال. ,في الواقع، مستويات حمض الأسبارتيك (D-AA) هي أقل بكثير في الرجال المصابين بالعقم من الرجال الخصبة.

ويدعم ذلك من خلال الدراسات التي أظهرت أن مكملات D-AA قد تزيد من مستويات هرمون التستوستيرون، وهو هرمون الذكورة الذي يلعب دورًا أساسيًا في خصوبة الرجال.

على سبيل المثال، أشارت دراسة رصدية أجريت على الرجال المصابين بالعقم إلى أن تناول 2.66 جرام من D-AA لمدة ثلاثة أشهر زاد من مستويات هرمون التستوستيرون لديهم بنسبة 30-60 ٪ وعدد الحيوانات المنوية وحرقيها بنسبة 60-100 ٪. كما زاد عدد حالات الحمل بين شركائهم.

بالإضافة إلى ذلك، أظهرت دراسة مضبوطة على الرجال الأصحاء أن تناول 3 جرام من مكملات D-AA يوميًا لمدة أسبوعين زاد من مستويات هرمون تستوستيرون بنسبة 42٪.

فإذا كنت مهتمًا بتجربة مكملات حمض الأسبارتيك، فهناك مجموعة جيدة متاحة من Amazon .

ومع ذلك، فإن الأدلة ليست متسقة تماما. وجدت الدراسات التي أجريت على الرياضيين أو الرجال المدربين على القوة والذين لديهم مستويات هرمون تستوستيرون عادية إلى مرتفعة أن حمض الأسبارتيك (D-AA) لم يرفع مستوياته أكثر بل خفضهم بجرعات عالية.

وإن الأدلة الحالية مجتمعة تشير إلى أن مكملات حمض الأسبارتيك (D-AA) قد تحسن الخصوبة لدى الرجال الذين لديهم مستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون، في حين أنها لا تقدم باستمرار مزايا إضافية في الرجال ذوي المستويات العادية إلى العالية.

وتحتاج مزيد من الدراسات إلى استكشاف المخاطر والفوائد المحتملة طويلة الأجل لمكملات D-AA في البشر.

ممارسة الرياضة بانتظام لمعالجة قلة الحيوانات المنوية:

التمرين لا يحسن من ثقتك وأدائك البدني فحسب، بل قد يرفع مستويات هرمون تستوستيرون.

فتشير الدراسات إلى أن الرجال الذين يمارسون الرياضة بانتظام لديهم مستويات هرمون تستوستيرون أعلى ونوعية السائل المنوي أفضل من الرجال الذين لا يمارسون الرياضة.

ومع ذلك، يجب تجنب ممارسة الكثير من التمارين، حيث قد يكون لها تأثير معاكس وربما تقلل من مستويات هرمون تستوستيرون. وكمية الزنك الكافية يمكن أن تقلل من هذا الخطر.

فإذا كنت نادراً ما تمارس التمرينات الرياضية وترغب في تحسين خصوبتك، فيجب أن تكون أكثر نشاطًا بدنيًا وتجعلها إحدى أولوياتك الرئيسية.

الحصول على ما يكفي من فيتامين C:

الإجهاد التأكسدي هو عندما تصل مستويات أنواع الأكسجين التفاعلية (ROS) إلى مستويات ضارة في الجسم.

ويحدث ذلك عندما تطغى دفاعات الجسم المضادة للأكسدة بسبب المرض أو الشيخوخة أو نمط الحياة غير الصحي أو الملوثات البيئية.

ويتم إنتاج أنواع الأكسجين التفاعلية باستمرار في الجسم، ولكن يتم الاحتفاظ بمستوياتها في الاختيار في الأشخاص الأصحاء. ومستويات عالية من أنواع الأكسجين التفاعلية قد تعزز إصابة الأنسجة والالتهابات، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض مزمنة.

وهناك أيضًا بعض الدلائل على أن الإجهاد التأكسدي والمستويات المفرطة من أنواع الأكسجين التفاعلية قد تؤدي إلى العقم عند الرجال.

وتناول كميات كافية من المواد المضادة للأكسدة، مثل فيتامين C، قد يساعد في مواجهة بعض هذه الآثار الضارة. وهناك أيضا بعض الأدلة على أن مكملات فيتامين (ج) قد تحسن نوعية السائل المنوي.

أظهرت دراسة أجريت على الرجال المصابين بالعقم أن تناول مكملات فيتامين (ج) البالغة 1000 ملغ مرتين يوميًا لمدة تصل إلى شهرين قد زاد من حركة الحيوانات المنوية بنسبة 92٪ وعدد الحيوانات المنوية بأكثر من 100٪. كما قلل من نسبة خلايا الحيوانات المنوية المشوهة بنسبة 55٪.

واقترحت دراسة رصدية أخرى أجريت على العمال الصناعيين الهنود أن تناول 1000 ملغ من فيتامين C خمس مرات في الأسبوع لمدة ثلاثة أشهر قد يحمي من تلف الحمض النووي الناجم عن أنواع الأكسجين التفاعلية في خلايا الحيوانات المنوية.

ومكملات فيتامين (ج) أيضا تحسن بشكل ملحوظ عدد الحيوانات المنوية والحركية، مع تقليل عدد خلايا الحيوانات المنوية المشوهة.

وتشير هذه النتائج إلى أن فيتامين C قد يساعد في تحسين الخصوبة عند الرجال المصابين بقلة الحيوانات المنوية الذين يعانون من الإجهاد التأكسدي.

الاسترخاء وتقليل الإجهاد:

الإجهاد قد يقلل من رضاك ​​الجنسي ويضعف خصوبتك ويسبب قلة الحيوانات المنوية ويعتقد الباحثون أن هرمون الكورتيزول قد يفسر جزئيًا هذه الآثار الضارة للإجهاد.

والإجهاد المطول يرفع مستويات الكورتيزول، الذي له آثار سلبية قوية على التستوستيرون. فعندما يرتفع الكورتيزول، تميل مستويات هرمون تستوستيرون إلى الانخفاض.

وعلى الرغم من أن القلق الشديد غير المبرر يعالج عادة بالأدوية، إلا أنه يمكن تخفيف أشكال أخف من الإجهاد عن طريق العديد من تقنيات الاسترخاء.

ويمكن أن تكون إدارة الإجهاد بسيطة مثل المشي في الطبيعة أو التأمل أو التمرين أو قضاء الوقت مع الأصدقاء.

الحصول على ما يكفي من فيتامين د:

فيتامين (د) هو مادة مغذية أخرى قد تزيد من مستويات هرمون تستوستيرون.

وأظهرت إحدى الدراسات الرصدية أن الرجال الذين يعانون من نقص فيتامين (د) كانوا أكثر عرضة لمستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون.

ودعمت هذه الدراسة نتائج دراسة خاضعة للرقابة شملت 65 رجلاً لديهم مستويات هرمون تستوستيرون منخفضة ونقص فيتامين (د). أخذ 3000 وحدة من فيتامين D3 يوميًا لمدة عام واحد زاد من مستويات هرمون تستوستيرون بنسبة 25٪ تقريبًا. وبالإضافة إلى ذلك، ترتبط مستويات فيتامين (د) العالية بحركة الحيوانات المنوية، لكن الأدلة متضاربة.

عشب تريبولوس تيريستريس يساعد علي زيادة قلة الحيوانات المنوية‏:

قلة الحيوانات المنوية
قلة الحيوانات المنوية

تريبولوس تيريستريس، المعروف أيضًا باسم البكتوريفين ، هو عشب طبي يستخدم بشكل متكرر لتعزيز خصوبة الذكور وزيادة قلة الحيوانات المنوية.

وأظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على الرجال الذين يعانون من قلة الحيوانات المنوية أن تناول 6 غرامات من جذر التريبولوس يوميًا لمدة شهرين يحسن وظيفة الانتصاب والغريزة الجنسية.

وعلى الرغم من أن تريبولوس تيريستريس لا يرفع مستويات هرمون تستوستيرون، إلا أن الأبحاث تشير إلى أنه ربما يعزز آثار هرمون التستوستيرون التي تعزز الرغبة الجنسية.

ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتأكيد خصائصه للشهوة الجنسية وتقييم المخاطر على المدى الطويل وفوائد المكمل مع قلة الحيوانات المنوية بشكل كامل.

المكملات الحلبة تساعد لحل قلة الحيوانات المنوية:

الحلبة هي عشب الطهي وللشرب. وهناك دراسة واحدة في 30 رجلاً تدربوا بالقوة أربع مرات في الأسبوع وتناول 500 ملغ من مستخلص الحلبة يوميًا. فعانى الرجال من زيادة كبيرة في مستويات هرمون تستوستيرون وقوتهم وفقدان الدهون مقارنةً بالعلاج الوهمي.

وأظهرت دراسة أخرى أجريت على 60 رجلاً صحياً أن تناول 600 ملغ من الحلبة يوميًا لمدة ستة أسابيع، يحسّن من الرغبة الجنسية والأداء الجنسي والقوة.

وقد تأكدت هذه النتائج من خلال دراسة أخرى أكبر أجريت على 120 من الرجال الأصحاء. أخذ 600 ملغ من الحلبة كل يوم لمدة ثلاثة أشهر ظهرت تحسين وظيفة الانتصاب ذاتيا وتواتر النشاط الجنسي. أيضا، زيادة ملحوظة مستويات هرمون تستوستيرون.

الزنك يعالج قلة الحيوانات المنوية:

الزنك هو معدن أساسي موجود بكميات كبيرة في الأغذية الحيوانية، مثل اللحوم والأسماك والبيض والمحار.

يبدو أن تناول الزنك الكافي يعد أحد الركائز الأساسية لخصوبة الرجال وعلاج قلة الحيوانات المنوية.

وتشير الدراسات الرصدية إلى أن انخفاض حالة الزنك أو نقصه يرتبط بمستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون، وضعف جودة الحيوانات المنوية وزيادة خطر العقم عند الذكور.

وتناول مكملات الزنك يزيد من مستويات هرمون تستوستيرون وعدد الحيوانات المنوية لدى أولئك الذين لديهم نسبة منخفضة من الزنك وعلاوة على ذلك، قد تقلل مكملات الزنك من انخفاض مستويات هرمون تستوستيرون المرتبط بكميات زائدة من التمرينات عالية الكثافة. وتحتاج التجارب التي تسيطر عليها لتأكيد هذه النتائج الرصدية.

تناول عشب اشواغاندا:

اشواغاندا هو عشب طبي تم استخدامه في الهند منذ العصور القديمة.

وتشير الدراسات إلى أن أشواغاندا قد يحسن من قلة الحيوانات المنوية عن طريق زيادة مستويات هرمون تستوستيرون.

وأظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على الرجال ذوي التعداد المنخفض لخلايا الحيوانات المنوية أن تناول 675 ملغ من مستخلص جذر أشواغاندا يوميًا لمدة ثلاثة أشهر قد تحسن بشكل كبير من الخصوبة.

وعلى وجه التحديد، فقد زاد عدد الحيوانات المنوية بنسبة 167 ٪، وحجم السائل المنوي بنسبة 53 ٪ وحركة الحيوانات المنوية بنسبة 57 ٪، مقارنة مع بداية الدراسة.

وزيادة مستويات هرمون تستوستيرون قد تكون مسؤولة جزئيا عن هذه الفوائد.

وأظهرت دراسة أجريت على 57 شابًا في أعقاب برنامج تدريبات القوة أن تناول 600 ملغ من مستخلص جذر أشواغاندا يوميًا يؤدي إلى زيادة كبيرة في مستويات هرمون التستوستيرون وكتلة العضلات وقوتها مقارنةً بالعلاج الوهمي.

وهذه النتائج مدعومة بأدلة رصدية تشير إلى أن مكملات أشواغاندا قد تحسِّن تعداد الحيوانات المنوية وحركية الحيوانات المنوية وحالة مضادات الأكسدة ومستويات التستوستيرون

أكل الجذر الماكا:

قلة الحيوانات المنوية
قلة الحيوانات المنوية

جذر الماكا هو نبات شهير من وسط بيرو، وتم استخدامه لقدرته على تعزيز الرغبة الجنسية والخصوبة وعلاج قلة الحيوانات المنوية.

وأظهرت العديد من الدراسات التي أجريت على الرجال أن تناول 1.5 إلى 3 غرامات من جذر المكا المجفف لمدة ثلاثة أشهر قد أدى إلى تحسن الرغبة الجنسية المبلغ عنها ذاتياً أو الرغبة الجنسية.

وتشير الدراسات أيضًا إلى أن جذر الماكا قد يحسن الأداء الجنسي. في الرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب المعتدل، تحسن 2.4 جرام من جذر المكا المجففة قليلاً من وظيفة الانتصاب المبلغ عنها ذاتياً والرفاه الجنسي.

وإن تناول 1.75 جرام من مسحوق جذر المكا كل يوم لمدة ثلاثة أشهر قد زاد من تعداد الحيوانات المنوية وتنقلها عند الرجال الأصحاء.

وتم تأكيد هذه النتائج جزئيًا من خلال المراجعات، لكن الباحثين لاحظوا أن الأدلة ضعيفة وهناك حاجة إلى مزيد من البحث قبل تقديم ادعاءات محددة.

بالإضافة إلى ذلك، لا يبدو أن جذر الماكا يؤثر على مستويات الهرمون. فتناول 1.5 – 3 غرامات من جذر الماكا يوميًا لمدة ثلاثة أشهر لم يكن له أي تأثير على هرمون التستوستيرون أو الهرمونات التناسلية الأخرى عند الرجال الأصحاء والخصب.

نصائح أخرى لعلاج قلة الحيوانات المنوية:

قد تساعد العديد من الاستراتيجيات على تحسين الخصوبة، على الرغم من أن هذا يعتمد على سببها.

فضع في اعتبارك أن الخصوبة والرغبة الجنسية عادة ما تسير جنبا إلى جنب مع صحتك العامة.

لهذا السبب، فإن أي شيء يحسن صحتك العامة من المرجح أن يعزز خصوبتك في نفس الوقت.

فيما يلي 8 نصائح إضافية لزيادة الخصوبة وعلاج قلة الحيوانات المنوية:

قلة الحيوانات المنوية
قلة الحيوانات المنوية
  • تمتع بنمط حياة صحي: نمط الحياة غير الصحية تضعف صحتك العامة، بما في ذلك الخصوبة.
  • فقدان الوزن الزائد: ترتبط السمنة بالعقم. إذا كنت تعاني من العقم والسمنة، فيجب أن يكون فقدان الوزن أحد أهم أهدافك.
  • قلل من استهلاكك للكحول: تجنب استهلاك الكحول بكميات كبيرة، لأنه قد يقلل من مستويات هرمون تستوستيرون ويضعف نوعية السائل المنوي.
  • الحصول على ما يكفي من حمض الفوليك: تشير بعض الدراسات إلى أن تناول كميات قليلة منحمض
  • الفوليك قد يضعف نوعية السائل المنوي.
  • الحصول على قسط كاف من النوم: يعد الحصول على قسط كاف من النوم أمرًا ضروريًا للحفاظ على صحتك. كما تم ربط النوم المقيد أو المفرط بنوعية السائل المنوي الرديئة.
  • تناول وجبة خفيفة من الجوز: يبدو أن تناول الكثير من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة، مثل الجوز، يفيد الخصوبة ويعالج قلة الحيوانات المنوية.
  • تجنب تناول الكثير من فول الصويا: فول الصويا غني بالإيسوفلافون، المرتبط بجودة السائل المنوي.

الخاتمة

يؤثر قلة الحيوانات المنوية والعقم على الكثير من الرجال حول العالم.

فإذا كنت أحدهم، فركز أولاً على تحسين صحتك العامة. فالعديد من النصائح المذكورة في هذه المقالة هي مكونات أساسية لنمط حياة صحي. وإذا كنت تعاني من نقص المغذيات أو انخفاض مستويات هرمون تستوستيرون، فمن المحتمل أنها قد تساعد ايضا.

 

 

100%
رائغ جدا

قلة الحيوانات المنوية

  • ما رأيك بهذه المقالة؟ يرجى التقييم.