علاج الشعر

زراعة الشعر النساء

زراعة الشعر النساء حيث وجد ان نسبة المصابين بفقدان الشعر في العالم من النساء تصل ل 40%، حيث ان النسبة بين الرجال والنساء متقاربة جدا وليس كما هو معروف ان الصلع مرض ذكوري فقط، ولذلك فزراعة الشعر النساء تعتبر حبل النجاة للعديد من السيدات.

الشعر هو من أهم مظاهر جمال المرأة، وتساقط الشعر يولد العديد من المشاكل النفسية لديهم، ويزيد من القلق والتوتر والاضطرابات النفسية، حيث ان فقدانهم للشعر وتعرضهم للصلع يفقدهن الثقة في أنفسهن وفي مظهرهن، ولذلك تسأل العديد من السيدات عن عمليات زراعة الشعر للنساء، وتحاول معرفة أفضل الدول والمراكز لإجراء عملية زراعة الشعر.

عملية زراعة الشعر النساء:

تتم عملية زراعة الشعر للنساء بالعديد من الطرق والتقنيات الحديث المتطورة، ومن أشهر التقنيات التي تتم بعمليات زراعة الشعر هي تقنية الإقتطاف وتقنية أقلام تشوي، حيث يتم استخدام التخدير الموضعي لفروة الرأس قبل إجراء الجراحة.

يبدأ الطبيب بعد التخدير بحصد بصيلات الشعر من المناطق المانحة للبصيلات، التي غالبا ما تكون بمؤخرة الرأس حيث تتميز البصيلات بها بصحة جيدة وبالقوة، ويتم نزع عدد من البصيلات يحدده الطبيب على حسب ما تحتاجه المنطقة المصابة بالصلع لتغطيتها كاملة.

بعدها يتم فرز البصيلات بدقة شديدة، ويتم حفظها بظروف مناسبة لطبيعتها، ثم يقوم الطبيب بتوزيعها بمهارة كبيرة وعناية فائقة بالمناطق المصابة، على حسب خصائص هذه البصيلات وأماكن زراعتها.

زراعة الشعر النساء بتقنية الإقتطاف:

تعتبر تقنية الإقتطاف من أكثر التقنيات انتشارا واستعمال في العالم اليوم، حيث يتم حصد بصيلات الشعر المناسبة للزراعة من المنطقة المانحة للبصيلات، ثم يقوم الطبيب بشق القنوات وتجهيزها لاستقبال البصيلات بالمنطقة المصابة بالصلع، وبعدها يتم غرس هذه البصيلات واحدة بعد الأخرى، يحاول المريض بهذه التقنية اختيار أفضل البصيلات للزراعة، وعدم ظلم المنطقة المانحة أو إلحاق الضرر بها، لعدم ظهور أي فراغات جديدة بها، ويقوم بزرع البصيلات بزوايا محددة وبعمق مناسب، حيث يتم توفير بيئة مثالية مناسبة لهذه البصيلات لنموها من جديد، محاولة للحصول على أفضل النتائج الطبيعية.

زراعة الشعر النساء بتقنية أقلام تشوي:

تعتبر تقنية أقلام تشوي أكثر التقنيات تطورا في مجال زراعة الشعر، حيث تتم عملية زراعة الشعر بها بدون حلاقة، وهذا ما يجعلها مفضلة للعديد من السيدات، حيث توفر لهم فرصة المحافظة على المظهر العام قبل وبعد العملية، وعدم الحاجة للانتظار طويلا حتى ينمو الشعر من جديد.

وأهم ميزة بهذه التقنية هي أنها تعتمد على قلم تشوي لشق القنوات المستقبلة للبصيلات، ويتم زراعة البصيلات بها دون الانتظار، وهذا يقلل من وقتها حيث يجمع مرحلتين جراحيتين بخطوة واحدة، وهذا يحافظ كثيرا على بصيلات الشعر التي تم نزعها، ويجعلها تبقي سليمة وبصحة جيدة وتصلح للزراعة مجددا، وبالتالي تعطي أفضل النتائج الممكنة.

تكلفة زراعة الشعر النساء:

عمليات زراعة الشعر للنساء غالبا ما نجد أنها أعلي قليلا من الأسعار المعروفة لعمليات الزراعة للرجال، وهذا يرجع لسبب الكثافة والنتائج الإيجابية التي تتطلع لها السيدات، حيث يزيد من الإجراءات والاحتياطات المتبعة في العملية.

تحديد التكلفة العملية لزراعة الشعر للنساء تتم على حسب العديد من العوامل، وعمل كافة التحاليل والفحوصات اللازمة، حتى يستطيع الطبيب تحديد نوع فقدان الشعر بعناية، ومعرفة كافة الإجراءات التي يتبعها، والتقنية الأفضل التي تتم بها عملية الزراعة، ومعرفة إذا كانت العملية ستتم على مرحلة واحدة، أم تحتاج للعديد من المراحل.

تكلفة عمليات زراعة الشعر في تركيا للنساء تكون في حدود من 2000_4000 دولا تقريبا على حسب نوع حالة المريضة، ولكن بالدول الأوروبية قد تصل تكلفتها لحوالي 14000 دولار، أما في السعودية ودول الخليج تكون تكلفتها في حوالي 50000ريال سعودي.

الأسباب وراء تساقط الشعر لدي النساء:

العديد من الأسباب وراء تساقط الشعر لدي السيدات، هناك العديد من الأسباب المرضية وأخري أسباب غير مرضية، وقد لا تكون العوامل الوراثية هي السبب الرئيسي وراء عملية تساقط الشعر لدي السيدات، ويكون سبب التساقط هو اضطرابات الغدة الدرقية او تكيس المبايض، او مرض سعفة الرأس.

أضطرابات الغدة الدرقية:

بصيلات الشعر تنمو وفق دورة طبيعية وتمر بالعديد من المراحل الانتقالية وصولا لطور الانتهاء، ولكن بعض التغيرات التي تحدث بالجسم يؤدي لتساقط العديد من الشعر او ترققه او حدوث الصلع في بعض الحالات.
مرض الغدة الدرقية واضطرابها يعني قصورها في أداء وظيفتها او فرط نشاطها، فبوجود نسبة زائدة من الهرمون قد يكون شعرك بحالة جيدة، ومع ترققه في كافة انحاء الرأس، ولكن في حالة وجود الهرمون بكمية قليلة يؤدي لفقدان الشعر وتساقطه بشكل كبير، ويتم التساقط ليس فقط من شعر الرأس ولكن في كل مكان في الجسم، ولكن تبقي مشكلة تساقط الشعر مشكلة مؤقته، حتي يتم الشفاء من المرض وعلاجه، ويتم ضبط مستويات الهرمون في الجسم.

تكيس المبايض:

من الأسباب التي تؤدي لتساقط الشعر للسيدات هي مشكلة تكيس على المبايض، وهو اختلال هرموني يؤثر على ما يصل لحوالي من 5-10% من السيدات في سن الانجاب، ويؤدي للأفراط في انتاج هرمونات الذكورة، ويسبب فقدان الشعر على الرأس، وايضا نمو الشعر في اماكن متفرقة من الجسد.

مرض سعفة الرأس:

وهي التي تعرف بالعدوي الفطرية حيث يمكن ان تحدث في اي مكان بالجسم، ويمكن ان تسبب في ظهور بقع من الشعر المتساقط على فروة الراس، وتبدأ غالبا في الظهور علي هيئة بثور صغيرة جدا، من الممكن ان تتوسع بالتدريج في الحجم، وتترك بالنهاية بقع متقشرة من الصلع المؤقت، وتكون المناطق المتضررة حمراء ومصابة بالحكة والالتهاب.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *