تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا

عملية حقن الدهون الذاتية في الوجه بتركيا
محتويات المقالة

مقدمة تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية بتركيا:


نعلم جميعا مدى أهمية رعاية أنفسنا، من الطبيعي أن نشعر بعدم الأمان تجاه التغيرات في بنية وشكل الوجه، قد تعزى هذه السمات إلى تشوه خلقي أو حادث أو التييرات التي تأتي مع عملية الشيخوخة، بغض النظر عن عدد المرات التي يستعملون فيها الطرق الطبيعية أو مستحضرات التجميل، فإن هذا لن يؤثر على مظهر الوجه أو يغير شكل الأنف، ولهذا السبب يلجئ المرضى لعمليات تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا.

تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


يعتبر تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا واحد من أكثر إجراءات التجميل المطلوبة في وقتنا الحاضر، تسمى أيضا عملية تطعيم الدهون الذاتية، وهي عملية جراحية تجميلية تجرى لتصحيح التجاعيد والاكتئاب في الجلد أو الندوب. حيث يتم إزالة الخلايا الدهنية من مختلف مناطق جسم المريض، ثم يعيد زرعها في الوجه لتسوية الملامح والبنية الشحمية للوجه. يمكنك إجراء نقل الدهون الذاتية عدة مرات دون أي مضاعفات كبيرة.

ما هي فوائد تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية؟


تعتبر عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا سهلة وبسيطة ولا تستغرق وقتا طويلا، بالإضافة إلى أنها غير مكلفة نسبيا مقارنة مع عمليات التجميل الأخرى. هناك العديد من الفوائد نذكر منها:

  • تجميل التجاعيد المتوسطة إلى الشديدة مثل الطيات الأنفية، و خطوط التجهم.
  • تعزيز الامتلاء من الخدين وغيرها من ملامح الوجه.
  • تجميل ندوب حب الشباب.
  • تحسين خطوط الابتسامة العميقة التي تمتد من جانب الأنف إلى زوايا الفم.
  • تعزيز خطوط العبوس بين الحاجبين.
  • تسمين الشفة.
  • ملء الخطوط الناتجة عن الضحك.

أنواع المواد المستخدمة في إجراء عمليات حقن الوجه:


تختلف المواد المستخدمة في إجراء عمليات حقن الوجه في التركيب الكيميائي وطول العمر ولها درجات متفاوتة من النعومة يتم استخدام مواد الحشو الأكثر ليونة في الشفاه، هناك عدة أنواع مختلفة من الحشوات الجلدية. الأنواع الأكثر شيوعا هي:

حقن الدهون الذاتية:


يرغب بعض المرضى في زراعة الدهون الذاتية في الوجه، والتي تستخدم الدهون التي يتم حصادها من جسم المريض نفسه، حيث يتم حقنها بعد ذلك لتعزيز امتلاء الوجه أو ملء التجاعيد أو بناء معالم ضحلة. حقن الدهون في الوجه ليس دائم، وقد تتطلب برنامج صيانة فعال.

حقن الفيلر:


حقن الفيلر أو الحشوات الجلدية هو نوع من أنواع عمليات تجميل الوجه في تركيا التي تستخدم لإضافة الحجم، وتغيير ملامح الوجه، وملء التجاعيد. توجد مناطق شائعة للحقن في الوجه والعنق واليدين، مما يؤدي إلى ظهور أكثر اكتمالا وأكثر سلاسة وأكثر شبابا. تعتبر مواد الحشو الجلدية من بين أكثر الإجراءات الجمالية شيوعًا لأنها تحمل نتائج فورية ومخاطر قليلة، ويساعد هذا بشرتك على مظهر شباب بقدر الإمكان، وكذلك القضاء على علامات الشيخوخة التي تحدث نتيجة لندوب الكولاجين.

حقن البوتكس:


يعتبر حقن البوتكس حقنة تجميلية تمنع إشارات الأعصاب التي تسبب تقلص العضلات. يعمل هذا التأثير على إرخاء وتنعيم مظهر الخطوط والتجاعيد الناتجة عن الحركات المتكررة على الوجه، بين الحواجب، وأقدام الغربان حول العينين، والتجاعيد الأمامية للجبهة. يستخدم البوتكس أيضا بشكل تجميلي لموازنة عدم تناسق الوجه والاسترخاء في أربطة الرقبة الضيقة، وكذلك طبيا لتقليل العرق وعلاج الصداع النصفي والتشنج العضلي.

حقن PRP والخلايا الجذعية:


يتمثل العلاج بالخلايا الجذعية في قدرة الجسم على شفاء نفسه لإصلاح الأنسجة التالفة التي لا يمكنها التئام من تلقاء نفسها. وهو علاج آمن للغاية، تشير الدراسات إلى أن الخلايا الجذعية يمكن أن يكون لها القدرة على تقليل الالتهاب وتوفير بروتينات مهمة قد تعزز الشفاء وخاصة في الوجه، حيث يبدأ نمو جديد للأنسجة الصحية.

هل حقن الدهون الذاتية دائم؟


إذا تم نقل الدهون من منطقة بالجسد لمنطقة إلى الوجه تتعرض للامتصاص، وسوف تحصل على الشكل النهائي بعد مرور ثلاثة شهور، ستلاحظ حينها تحول دائم للدهون ذات إمداد دموي ثابت يساعدها على البقاء. وهناك بعض العوامل التي تتحكم في النتيجة النهائية للعملية، فإذا خسرت وزنك أو ازداد ستجد نتيجة غير متوقعة في الوجه، يزداد حجم الدهون المحقونة أو يتقلص حجمها مما يؤثر في مظهر الوجه. لذا ننصح دائما بالحفاظ على نمط الحياة الصحي و طعام غني بالخضروات والفواكه والتمارين الرياضية بانتظام للمحافظة على نتائج العملية.

ما هو الفرق بين حقن الدهون والكريمات المضادة للشيخوخة؟


هناك مجموعة واسعة من المنتجات المضادة للشيخوخة التي يمكن شراؤها من متجر الأدوية. ومع ذلك، بعد التحدث إلى جميع موظفي المبيعات من حولنا، كان من الصعب العثور على المنتجات التي يمكن أن تعالج تجاعيد الوجه، وعلامات التمدد أو الجفون المقلوبة وهذا يمكن أن يكون محبطا للغاية. قد يرغب أي شخص يواجه هذا في إجراء عمليات تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا، لأنه علاج سريع وفعال وآمن للغاية مع ظهور نتائج فورية.

ما هو نوع الدهون الذي يتم استخراجه لإعادة حقنه؟


يتطلب تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا إجراء أكثر شمولا من حشوات الأنسجة الرخوة الجاهزة. يجب تحديد المنطقة المانحة مثل البطن أو الأرداف، ويستخدم شفط الدهون لاستخراج الدهون. يمكن بعد ذلك نقل الدهون إلى الوجه كطعم. يجب على الدهون المطعمة بعد ذلك إعادة تطوير إمداد الدم من أجل البقاء. حوالي 50 ٪ من الدهون المحقونة ستبقى، وستستمر الدهون المتبقية إلى الأبد. ومن ثم تغيير شكل الوجه ليصبح أكثر جمالا.

المناطق التي يتم منها شفط الدهون لإعادة حقنها:


تسمى المنطقة التي يتم أخذ الدهون منها الموقع المانح. يتم الحصول على الدهون اللازمة عن طريق عملية شفط الدهون المحدود من خلال واحد أو عدة شقوق من 3 إلى 5 ملم. تتم معالجة الدهون المستنشقة بواسطة الطرد المركزي أو الترشيح أو الشطف. الأنسجة الدهنية السائلة النقية الجاهزة للحقن هي النتيجة، تقرر أنت وطبيبك أين سيكون موقع الجهة المانحة. قد يكون لديك أكثر من موقع مانح واحد إذا كانت هناك حاجة إلى المزيد من الدهون أو إذا كان لديك أكثر من إجراء حقن الدهون، تؤخذ الدهون عادة من:

  • منطقة أسفل البطن.
  • منطقة الخواصر.
  • منطقة الظهر.
  • منطقة أسفل الصدر.
  • الفخذين والأرداف.

لماذا تعتبر تركيا أفضل مكان للقيام بهذا الإجراء؟


شهدت الجراحة التجميلية في تركيا تغييرا جذريا على مدى العقد الماضي. المزيد والمزيد من الناس يقبلون على تركيا بسبب التقدم في التكنولوجيا ورغبة المرضى في تغيير الشكل ومعالجة بشرة الوجه. ارتفع عدد عمليات التجميل التي أجريت إلى مستوى كبير. كانت الجراحة التجميلية السابقة تقتصر فقط على صحة ورفاهية المريض، مثل إعادة بناء عين مهجورة، وتطعيم الجلد للحروق الخطيرة، وإصلاح أنف مكسور وعلاج علامة موضعية عبر الوجه. ولكن الهدف الآن هو تصحيح مظهر الوجه.

تكلفة تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا:


تختلف تكلفة تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية من دولة لأخرى، حيث يعتبر السعر الإجمالي للعملية في تركيا أقل بكثير مقارنة ببلدان العالم مع رعاية طبية ممتازة، تتراوح تكلفة معظم عمليات تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية 4000 دولار-6000 دولار، ولكن هذا السعر يمكن أن يختلف، وهذا يتوقف على الاحتياجات المريض. على الرغم من أن هذا السعر يشمل مجموعة متنوعة من العوامل التي يمكن أن تؤثر على التكلفة الإجمالية مثل تكاليف المستشفى، ورسوم الجراح، ومواعيد المتابعة.

ما هي أفضل مراكز التجميل في تركيا؟


توجد في تركيا العديد من المراكز والعيادات التي تقوم بعمليات تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية، إلا أنها تقع في مجموعة من المدن السياحية الكبرى مثل مدينة إسطنبول، تحتوي هذه الأخيرة على أكبر نسبة من المراكز الطبية التي تعرف بنجاحها في مجال الجراحة التجميلية، يقدم موقع حياة أبرز مراكز التركية في مجال تجميل الوجه ما يلي:
• Florence Nightingale Istanbul
• Medlife Zone
• KOC Healthcare
• MCAN Health Cosmetic Surgery Clinic

نتائج تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


عادة ما تبقى معظم الدهون المنقولة على الوجه، ولكن النتائج يمكن أن تكون أقل قابلية للتنبؤ. عادة، ستكون هناك حاجة إلى إجراءات متعددة لنقل الدهون لتحقيق النتائج المرجوة.
يمكن لغالبية الأشخاص الذين خضعوا لتجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية أن يروا نتائج فورية بعد فترة وجيزة من العملية الخاصة بهم وهذه تستمر حتى لسنوات عديدة. استخدام نقل الدهون ينطوي على مزيد من الانزعاج في منطقة المانحة. هذا إجراء جراحي بسيط يمكن إجراؤه في غرفة علاج الجراح أو في غرفة العمليات.

نتائج تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية

مراحل وخطوات تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا:


يستخدم حقن الدهون الذاتية بشكل شائع لزيادة حجم الخلايا الدهنية في منطقة الوجه، كما أنه يستخدم على نطاق واسع للتخلص من أقدام التجاعيد و خطوط التجهم وأشكال أخرى من انخفاضات الوجه. يطلق على هذا الإجراء عملية نقل الدهون ذاتيا في الأوساط الطبية لأنها تنطوي على استخدام الدهون الخاصة بها لتلبية احتياجات المريض. يتم تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا عبر مجموعة من المراحل والخطوات.

مراحل وخطوات تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا

تاريخ المريض الطبي في تركيا:


يعتبر تحديد الموعد الطبي في تركيا أول خطوة لبدء رحلة تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية، حيث يقوم التاريخ الطبي بمساعدة الطبيب على معرفة الحالة الصحية والنفسية والمشاكل التي يعاني منها المريض، ومناقشة مراحل وخطوات العملية وتوقعات العميل والنتائج المرجوة.

التحاليل والفحوصات قبل تجميل الوجه بحقن الدهون:


تعتبر التحاليل والصور الفوتوغرافية ضرورية قبل أي عملية جراحية أو غير جراحية للحفاظ على سلامة المريض، بعد تحديد الموعد الطبي يطلب الطبيب من المريض بعض الفحوصات:

  • سيولة الدم.
  • مستوى ضغط الدم.
  • الأشعة السينية التي تحدد الخلايا الدهنية في الجسم.
  • تخطيط القلب.

تجهيز الأدوات وغرفة العمليات:


قبل بدء عملية حقن الدهون، يقوم الطاقم الطبي ومقدمي الرعاية الصحية بتجهيز غرفة العملية بشكل يوفر جميع شروط الراحة لدى المريض، بحيث يتم تعقيمها لتجنب حدوث أي تلوث وتجهيز الأدوات اللازمة للجراحة مثل جهاز شفط الدهون والمشرط وأداة الحقن، حتى تسير العملية على ما يرام.

التخدير المستخدم لتجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


خلال عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية، يستخدم التخدير الموضعي المسكن الخاص بالمنطقة التي يتم شفط الدهون منها والمنطقة التي يتم فيها حقن الدهون، بحيث يكون المريض في حالة واعي لما يحدث حوله، ولكنه يفقد الشعور في منطقة العملية، قد يتطلب في بعض الحالات التخدير العام أي فقدان الوعي والدخول في حالة نوم، إذا كان المريض يحتاج كميات كبيرة من الدهون.

تحديد مكان المنطقة المانحة لاستخلاص وشفط الدهون:


قبل أن يبدأ الإجراء، يحدد جراحك المنطقة الأفضل لشفط الدهون اللازمة مثل الأرداف. هذا هو عادة مكان احتياطي الدهون الزائدة من المرجح أن تكون موجودة، يقوم الجراح بعمل شق صغير في مناطق محددة سلفا بالجسم ويستخدم أنابيب رقيقة حادة تعرف باسم القنية لإزالة الخلايا الدهنية ببطء. يمكن استخدام إبرة تحت الجلد صغيرة الحجم أيضا لإزالة الخلايا الدهنية.

تنقية وتحضير لنقل الدهون لإعادة حقنها:


عندما تتم إزالة الخلايا الدهنية من المنطقة المانحة، ستتم إزالة سوائل الجسم الأخرى أيضا. يجب فصل الخلايا الدهنية عن هذه السوائل الغريبة بحيث يتم وضع الأنابيب داخل جهاز طرد مركزي عالي السرعة. ستقوم القوة بفصل المواد وستظهر الدهون وتنقيتها في أعلى المحقنة مع بقية السوائل في القاع. بعد اكتمال هذه العملية، سيتم إعادة حقن الدهون في المنطقة المستهدفة.

إعادة حقن الخلايا الدهنية في الوجه:


سيقوم الجراح بتحديد مواقع الحقن بناء على متطلباتك قبل الدخول إلى الجزء الأخير من العملية. قد يستغرق ذلك ما يصل إلى ثلاث ساعات حيث يحتاج الجراح إلى حقن الخلايا الدهنية بعناية بأقل علامات ما بعد الجراحة. سيستخدم جراحك محاقن تحت الجلد جديدة لإعادة حقن الخلايا الدهنية بالعمق اللازم لتحقيق نتائج النقل المطلوبة. يتم تدليك الدهون بشكل أساسي إلى موقع علاج الوجه لتزويد الوجه بمظهر أكثر شبابية. يمكن استخدام هذا الإجراء لعكس آثار الشيخوخة وإعطاء وجهك مظهرا شابا. ستكون النتائج واضحة فور تراجع التورم والكدمات.

وقت الشفاء:


هناك ما يكفي من الوقت للتعافي. عندما تحصل على عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية، من المهم أن تضع في اعتبارك أنهم بحاجة إلى الكثير من الوقت للتعافي لأن الجسم يحتاج إلى الراحة. بعد فترة الشفاء، ستتمكن من رؤية نتائج فورية، لكن قد يستريحون أكثر من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع للتعافي التام. يجب أن يكتشفوا من طبيبهم المدة التي يحتاجون فيها للراحة من أجل الشفاء التام والأشياء المسموح لهم بها والسماح لهم بالقيام بها أثناء الشفاء.

العناية والعلاج بعد تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


تتطلب عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية فترات الراحة والشفاء، حتى يستطيع المريض الحصول على نتائج جيدة ومتناسقة مع توقعاته. لمساعدتك على فهم وقت الشفاء بشكل أفضل، قام موقع حياة بتجميع هذه القائمة من 8 نصائح لتسريع الشفاء. باتباع هذه النصائح والاعتماد على أحبائك للحصول على الرعاية بعد عملية حقن الدهون، يمكنك التعافي بسرعة أكبر والعودة إلى حياتك الطبيعية:

  • ربما يتعين عليك قضاء أسبوع أو أسبوعين من العمل بعد الإجراء. هذا يعني أنك قد تضطر إلى التخطيط لتجميل الوجه في أيام عطلتك المتاحة.
  • تجنب تدليك المنطقة المحقونة وعدم الإفراط في لمس تلك المنطقة.
  • من المهم أن تحد من النشاط والاسترخاء. إذا حاولت الاندفاع في الأمور، فقد يستغرق الشفاء وقتا أطول.
  • لا تدخن لمدة أسبوعين على الأقل بعد الجراحة.
  • تجنب التعرض المفرط لأشعة الشمس.
  • شرب الكثير من الماء يساعد على تجديد السوائل المفقودة أثناء الجراحة.
  • تجنب استخدام المساحيق التجميلية والمكياج، قد يسبب تهيجا لعينيك ونتوءات على الجلد بالقرب من عينيك.
  • تجنب الاستحمام بالمياه الحارة والساخنة، يمكنك تنظيف الشقوق برفق باستخدام الصابون والماء.

مخاطر تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


يتم تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية عن طريق ملء مناطق الوجه المعرضة للهبوط لإستعادة حجمه الطبيعي وامتلائه. على الرغم من أن هناك بعض المخاطر المحتملة:

  • احمرار الجلد.
  • تورم.
  • ألم في المنطقة المانحة.
  • نزيف من موقع الحقن.
  • انتفاخ المنطقة المعالجة.
  • عدوى.
  • كدمات.

مضاعفات تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


مع تقدمنا في العمر، تفقد وجوهنا بشكل طبيعي الدهون تحت الجلد. بعد ذلك تعمل عضلات الوجه على مقربة من سطح الجلد، لذلك تصبح خطوط الابتسامة أكثر وضوحا. تساعد عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا على تقليل خطوط الوجه واستعادة الحجم والامتلاء في الوجه. ولكن توجد بعض المضاعفات المحتملة:

  • الانفجارات الجلدية الشبيهة بحب الشباب.
  • الأضرار التي لحقت الجلد مما يؤدي إلى الجرح وتندب ممكن.
  • وضوح الدهون تحت سطح الجلد.
  • طفح جلدي مع حكة.
  • تقرح أو فقدان الجلد من اضطراب تدفق الدم.
  • تضخم المناطق التي تمت معالجتها فورا بعد العملية.

الأثار الجانبية لتجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


قد يرغب بعض المرضى في التفكير في تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا، والتي تستخدم الدهون التي يتم حصادها من جسم المريض نفسه والتي يمكن إعادة حقنها بعد ذلك لتعزيز امتلاء الوجه أو ملء التجاعيد أو بناء معالم ضحلة. ولكن هذه العملية تحمل في طياتها بعض الآثار الجانبية المحتملة:

  • ردود الفعل التحسسية، وأكثرها شيوعا تشمل الطفح الجلدي وخلايا النحل والتورم.
  • الورم الحبيبي أو العقيدات، وهي كتل تتطور تحت الجلد في منطقة العلاج.
  • قد لا يبدو وجهك أو شفتيك كما تريد تماما.
  • قد لا يأخذ وجهك نقل الدهون بشكل جيد.
  • قد لا يكون من الممكن تحقيق النتائج المثلى من خلال إجراء واحد.
  • استخدام نقل الدهون ينطوي على مزيد من الانزعاج في منطقة المانحة.

المرشح المثالي لتجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


قد تكون مرشحا جيدا لتجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا، إذا كنت:

  • بصحة بدنية جيدة.
  • لا تدخن.
  • لديك نظرة إيجابية وأهداف واقعية في الاعتبار لتحسين مظهرك.
  • تعاني من التجاعيد في جميع مناطق الوجه.
  • ملتزم بالحفاظ على صحة جيدة للبشرة.
  • الأشخاص الذين يرغبون في إزالة علامات الشيخوخة ولكنهم غير مستعدين للخضوع لعلاجات مجتاحة مثل عملية شد الوجه التقليدية.
المرشح المثالي لتجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا

من لا يمكنه تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية:


تعتبر عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا وسيلة فعالة لتقليل التجاعيد وتقليل ندبات حب الشباب واستعادة مظهر الشباب. عن طريق حقن الدهون البشرية التي يتم حصادها من جسمك، ولكن ليس كل شخص مرشحا جيدا لهذا  الإجراء:

  • الأشخاص الذين يعانون من بعض الأمراض مثل السرطان والسكر.
  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي.
  • الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات في الجلد وضعف عضلات الوجه.
  • عدم توفر الدهون اللازمة للحقن.
  • النحافة المزمنة.
  • المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب و الكلى الحادة.
  • الأشخاص المدخنين.

مميزات تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا:


تطورت عمليات التجميل في تركيا بشكل هائل على مر السنين. إن التقنيات الجراحية المتقدمة والتخدير الأكثر أمانا وفترات الشفاء الأقصر ونتائج طبيعية أكثر تجعل تركيا أفضل مكان للجراحة التجميلية في العالم وجذابا للأشخاص الذين يبحثون عن حزم جراحة تجميلية ميسورة التكلفة في الخارج. توفر المستشفيات التركية مجموعة متكاملة من خيارات التجميل مثل زراعة الشعر وطب الاسنان وشفط الدهون وتجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية وما إلى ذلك، حيث تقدم العديد من المزايا للمرضى الأجانب:

  • تصحيح التجاعيد وعلامات التقدم في السن والشيخوخة.
  • طبيعية، غير مسببة للحساسية وتستغرق عادة أقل من ساعة.
  • الحد الأدنى من عدم الراحة، والتي يمكن السيطرة عليها مع الدواء.
  • الدهون هي من جسم المريض نفسه، لا يلزم إجراء اختبار مسبق ولا يمكن رفض الدهون.
  • فعالة من حيث التكلفة إذا اقترن بإجراء آخر مثل حقن البوتكس.
  • الحصول على وجه متناسق ومتكامل.
  • وجود نوعية ممتازة من خدمات الرعاية الصحية.
  • وجود جراحين مؤهلين تأهيلا عاليا مع أفضل المرافق الطبية.
  • ظهور النتائج بعد فترة قليلة بعد إجراء عملية الحقن.
  • تعزيز الجمال وزيادة الثقة بالنفس.
  • وجود تكلفة منخفضة مقارنة بالبلدان الأخرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية.
  • خدمات الترجمة والنقل.
  • التقليل من خطوط التجهم و أقدام الغراب و خطوط الابتسامة.
  • بناء ملامح ضحلة.
  • ملء التجاعيد العميقة.
  • تخزين الدهون المسحوبة في ظروف خاصة وتجميدها وإعادة استخدامها بعد ذلك في أي وقت من الأوقات خلال مدة 4 شهور.

الأسئلة الأكثر تكراراً حول تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا:


عند التفكير في عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا، يجب أن تكون لديك فكرة واقعية عما يجب توقعه. لا تستطيع عملية حقن الدهون في الوجه تحقيق نتائج خيالية التي يمكنك الحصول عليها، ولكنه إجراء مثالي لتقليل ظهور خطوط الوجه والتجاعيد بهدف الحصول على مظهر الشباب. قد تدور في ذهنك بعض الأسئلة حول العملية، يقدم موقع حياة أبرز الأسئلة التي يطرحها معظم المرضى:

ما هي أسباب تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية؟


من الشائع أن يتخذ الأشخاص قرارا بشأن تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية لأنهم برزوا في حادث ترك ندبة عليهم أو تشوها ويرغبون في استعادة مظهرهم السابق. يمكن لجراح التجميل أن يخبرهم إذا كان يمكن القيام بذلك

كم تدوم نتائج عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية؟


لا يوجد طول محدد لمقدار الوقت الذي ستدوم فيه فوائد نقل الدهون، على مدار بضعة أشهر أو سنة.

هل يمكن إجراء عملية أخرى في نفس الوقت حقن الدهون الذاتية في الوجه؟


الشقوق الوحيدة المرتبطة بنقل الدهون هي تلك الناتجة عن جراحة شفط الدهون المستخدمة في حصاد الدهون. عملية حقن الدهون التي تلي هي الغازية الحد الأدنى. لذلك، غالبًا ما يواجه الأشخاص فترة نقاهة قصيرة فقط، ويعودون إلى الأنشطة العادية بسرعة. يجب أن يتوقعوا أن يأخذوا إجازة لمدة أسبوع و يستريحوا بعد الجراحة. الكدمات والتورم والانزعاج هي آثار جانبية طبيعية، ولكن يمكن السيطرة على أي ألم بالدواء، ويجب أن يهدأ خلال بضعة أيام.

هل يمكن تحقيق النتائج المثلى بإجراء واحد فقط؟


في بعض الحالات، قد لا يكون من الممكن تحقيق النتائج المثلى من خلال إجراء واحد. معظم الدهون لا تتبدد مع مرور الوقت. للحفاظ على تصحيحك، ستحتاج إلى التفكير في تكرار عملية الحقن على فترات.

هل تجميل الوجه يؤثر على الصحة العقلية؟


يمكنك أيضا الحصول على فوائد الصحة العقلية من إجراءات الجراحة التجميلية. هناك أشخاص عانوا من انخفاض القلق الاجتماعي بعد خضوعهم لعملية جراحية بسبب الثقة بالنفس الناجمة عن مظهرهم الجديد. لديك سيطرة أكبر على حياتك، وكنت على استعداد لمواجهة تحديات جديدة أو إدارة حياتك بطريقة جديدة ومختلفة.

هل عملية تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية مناسب لي؟


كل شخص يمر بعملية الشيخوخة ولكن بعض الناس تظهر علامات أقل من غيرها. قد تبدأ التجاعيد في الظهور عندما تصل إلى الثلاثينيات من عمرها، لكنها تبدو أقل وضوحا مع ما يكفي من النوم والماء. ومع ذلك، لا يبدو أنهم يختفون أبدا عندما يكونون في الأربعينات من العمر. إذا كان الأمر كذلك، فقد يريدون التفكير في إجراء عملية تجميل الوجه. يمكنك أن تتوقع نتائج نقل الدهون التي تكون واضحة على الفور أو التي ستكون واضحة بعد تراجع التورم.

هل يمكنني ممارسة الرياضة بعد العملية؟


كثير من الناس يدركون الصحة ويريدون العودة إلى ممارسة التمارين المعتادة بسرعة كبيرة. ومع ذلك، يجب عليك الابتعاد عن أي شكل من أشكال التمرين حتى تكتمل فترة التعافي. حتى بعد الحصول على الشفاء التام، من الضروري إجراء تمرين منخفض الكثافة لا يعرض نتائج حقن الدهون للخطر.

هل ينطوي الإجراء على بعض المخاطر؟


يعتبر تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا إجراء آمن للغاية، إلا أن المرضى بحاجة إلى أن يكونوا على دراية بوجود مضاعفات و مخاطر محتملة حتى يتمكنوا من البحث عن أي مشاكل. يوجد احتمال انخفاض معدل بقاء الدهون على نحو غير عادي.

ما هو الهدف الأساسي من حقن الدهون الذاتية في الوجه؟


يهدف حقن الدهون الذاتية في الوجه إلى تصحيح التجاعيد العميقة والطيات. وتصحيح المخالفات والخدوش المعالجة. زيادة  في حجم مناطق المعالجة مثل عظام الخد والخدين والذقن. يمكن أن يكون تحسين جودة الجلد تأثيرا جانبيا إيجابيا.

ماذا إذا لم يكن لدي ما يكفي من الدهون للحقن؟


جميع الناس تقريبا لديهم ما يكفي من الدهون للحصول على زيادة في الحجم، ولكن ما إذا كان هذا أو لم تحقق أهدافك يعتمد على المنطقة المراد علاجها. يمكن ملاحظة مثال رائع في منطقة الأرداف، حيث إن تقليل مساحة الجناح فوق الأرداف بواسطة شفط الدهون، جنبا إلى جنب مع بعض التحسينات في حجم الأرداف سوف يعطي محيطا أكثر شكلا.

كيف إختيار طبيب مؤهل؟


نظرا لأن عملية تجميل الوجه مسألة حساسة، فمن المهم توظيف طبيب تجميل بكل الشهادات الهامة لتمكينهم من ممارسة هذه المهنة. كشرط أساسي يجب أن يكونوا قد تخرجوا من كلية طبية معتمدة. قبل توقيع أي عقد، يجب على المريض جمع جميع المعلومات ذات الصلة بشهادة لوحة الجراح.

خاتمة تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا:


عندما يرغب الناس في تغيير ملامح الوجه أو إعادة بنائه، يذهبون إلى جراح التجميل. يزداد الطلب على عمليات التجميل في تركيا يوما بعد يوم. يعد الحقن حلا مثاليا لمكافحة الشيخوخة لمجموعة واسعة من الأشخاص، بعض الأسباب التي تجعل الناس يلجئون إلى تجميل الوجه بحقن الدهون الذاتية في تركيا، هي إصلاح الأضرار الناجمة عن الندوب أو علامة الشيخوخة أو لمجرد إرضاء أنفسهم.


 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى
تواصل الان
1
هل تبحث عن استشارة مجانية؟
مرحبا ..
الاستشارة هنا مجانية 100% لذلك لا تتردد في الاتصال مع المستشار الطبي.