علاج الشعر

الفرق بين تقنية DHI وFUE في عمليات زراعة الشعر

ماهو الفرق بين تقنية DHI وFUE في عمليات زراعة الشعر؟؟ وما هي مميزات تقنية اقلام تشوي وماهي عيوبها؟؟ وما الفرق بين تقنية DHI وFUE في تكلفة عمليات زراعة الشعر؟؟؟

الفرق بين تقنية DHI وFUE في عمليات زراعة الشعر فتعتبر تقنية DHI هي تطوير وتعديل لتقنية FUE حيث قام العلماء بتطورها واستعمالها بأحدث الأجهزة، وأصبحت تتم عن طريق فصل شريحة صغيرة جدا بجهاز يسمي قلم تشوي.

تقنية DHIتعتبر هي أحدث ما توصل له العلماء في مجال عمليات زراعة الشعر وتعتبر تقنية بديلة للجراحة، تلك العمليات لا يستخدم فيها المشرط الجراحي نهائيا، وحلت هذه التقنية العديد من المشاكل التي كانت موجودة سابقا وتواجه عمليات زراعة الشعر وعجزت التقنيات التقليدية عن حلها.

الفرق بين تقنية DHI وFUE في عمليات زراعة الشعر

هناك العديد من الفروق الكبيرة بين تقنيتي اقلام تشوي وتقنية الإقتطاف، ولكن لكلا منهما مميزات وعيوب، وتقنية أقلام تشوي هي التقنية الأحدث و الأطور عموما، ومن أهم الفروق التي توضح بينهما:

  • زراعة الشعر بعملية الأقتطاف لابد ان تتم بعد قص الشعر او تقصيره وحلاقته في المنطقة المستهدفة للزراعة، لكي يستطيع الطبيب من زراعة البصيلات بإتجاهها المظبوط، ولكن لإجراء العملية بواسطة تقنية أقلام تشوي لا يضطر المرض لحلاقة شعر رأسه.
  • تتم العملية في وقت أقل بتقنية الإقتطاف، من الوقت الذي تتم به العملية في تقنية أقلام تشوي.
  • الزارعة بقلم تشوي يمكن الطبيب من زراعة حوالي من 80_90 بصيلة في كل سم مربع، ولكن لا يتعدي 60 بصيلة في تقنية الإقتطاف.
  • تترك تقنية الأقتطاف بعد الأثار البسيطة للعملية بعد إتمامها، ولكن في أقلام تشوي لا يوجد أي اثار بعد مرور أول اسبوع على العملية، وتتعافي منطقة الزراعة بشكل سريع.
  • تعتبر تقنية ألام تشوي هي أكثر تفوقا وتطورا على تقنية الأقتطاف بسبب قلة عيوب تقنية اقلام تشوي، وزيادة عيوب تقنية الاقتطاف.

مميزات تقنية DHI:

هذه التقنية تعتبر من أفضل وأحدث الوسائل المستخدمة في زراعة الشعر ولها العديد من المميزات التي لا تحصي ومن أهمها:

  1. أعطت فرصه لكل من لديه مشاكل بالشعر سواء كانت أسباب وراثية ام أخري دون التعرض لأي مضاعفات الجراحات التقليدية لزراعة الشعر.
  2. من لم يستطيعوا القيام بالعملية بسبب ضعف المنطقة المانحة وضعف بصيلات الشعر بها أصبح بالسهل الأن ان يقوموا بإجراء هذه العملية.
  3. تعتبر ليس لها فترة نقاهة حيث لا تزيد عن الأسبوع في الغالب، ولا تحتاج لنظام رعاية متكامل فيستطيع المريض العودة لحياته الطبيعية بعد إجراء العملية مباشرة.
  4. لا تعتمد هذه العملية على حالة الجلد بالمنطقة المانحة للشعر او المنطقة المصابة بالصلع.
  5. التقنية حققت نسبة نجاح عالية جدا فهي لم تسجل أي أضرار او مضاعفات للمرضي حتى الأن.
  6. تستخدم تلك التقنية في عمليات زراعة الشعر للحاجبين والشارب والذقن أيضا.
  7. لا تسبب أي عدوي او التهابات إذا قارنها بالالتهابات التي تنتج من العمليات الأخرى.
  8. بصيلات الشعر المنزوعة لا تتعرض لصدمات ولا لعوامل جوية ولا وسط محيط غير المتواجدة عليه دائما وذلك لعدم وجود وقت فاصل بين نزع البصيلة وإعادة زراعتها مرة أخري، وبالتالي لا تفقد البصيلة شيئا من خصائصها وتنمو بصورة طبيعية تماما وتكون كالشعر الطبيعي.
  9. هذه التقنية ليست بحاجة لحلق الشعر كاملا ولذلك يفضلها النساء عموما.
  10. تتم تلك التقنية بدون أي تدخل جراحي يذكر فلا وجود للمشرط الجراحي بالعملية، وهذا يسبب في عدم حدوث نزيف بعد العملية ولا أثناها ولذلك تعتبر مناسبة جدا لمرضي السكري ومن يعاني من سيولة الدم.

عملية زراعة الشعر بتقنية DHI:

يتم استخراج البصيلات من المنطقة المانحة للشعر باستخدام قلم تشوي لنزع شريحة بسيطة جدا لا يتعدي قطرها0.5 ملم ويتم زراعتها مباشرة في المنطقة المصابة بتساقط الشعر، ويقوم الطبيب بعد ذلك بنزع شريحة أخري ثم إعادة زراعتها بنفس الطريقة وهكذا حتى تكتمل العملية.

أثناء قيام الطبيب بنزع البصيلات وزراعتها يقوم مساعد الطبيب برش المنطقة التي تمت زراعتها بمحلول ملح بارد، وقد تستغرق العملية من ساعة إلى4 ساعات متواصلة وهذا علي حسب المنطقة المراد زراعتها، ولذلك قد يعطي الطبيب مهدئ للمريض أثناء العملية.

عيوب تقنية DHI في زراعة الشعر:

هذه التقنية تتمتع بعدد كبير جدا من المميزات ولكنها تحتاج لمهارة كبيرة جدا ودقة فائقة فلا يمكن للطبيب العادي أن يقوم بإجرائها، على الرغم من كل هذه المميزات ولكنها بالطبع بها نسبة خطأ قد تكون بسيطة ولكن موجودة، ومن أهم الأضرار الموجودة لهذه التقنية هي:

  • 1_التهاب وعدوي في المنطقة التي تمت زراعة الشعر بها.
  • 2_قد يحدث تجمعات دموية في منطقة الزراعة.
  • 3_تغير الإحساس في المنطقة التي تمت زراعتها بالبصيلات الجديدة.
  • 4_قد يحدث موت للأنسجة وتتعفن نتيجة ضعف الإمداد الدموي وقلة الأكسجين.

إجراء عملية زراعة الشعر بتقنيتي أقلام تشوي وتقنية الإقتطاف:

في عمليات زراعة الشعر تتفق معظم تقنيات الزراعة، ولكن يوجد فروق في كيفية الإجراء بين تقنية الاقتطاف وتقنية اقلام تشوي في عملية الزراعة من بين هذه الفروق:

  • المريض يكون في حاجة لتخدير المنطقة المانحة موضعيا في حالة استخراج البصيلات في كل التقنيات.
  • يتم حفظ البصيلات في محلول خاص حتي يتم فرزها وتنقية البصيلات الجيدة في تقنية الاقتطاف، ولكن في تقنية اقلام تشوي يتم تنقية البصيلات الجيدة مباشرة، ولا يحتاج الطبيب لحفظ البصيلات.
  • يقوم أحد مساعدي الطبيبب باستخراج البصيلات وتنقيتها في تقنية الإقتطاف، ولكن في تقنية أقلام تشوي يقوم الطببيب فقط بجميع مراحل زراعة الشعر.
  • يتم عمل الثقوب التي تتم بها غرز البصيلات في تقنية الإقتطاف، ولكن في أقلام تشوي لا حاجة لفتح الثقوب، حيث يقوم الطبيب مباشرة بغرز البصيلات، وأداة الزراعة لها تجويف داخلي، وتتمكن من اتخاذ مسارها وسط فروة الرأس وفتح الثقب المناسب للأسفل.
  • من المعروف عن تقنية أقلام تشوي انها لا تحتاج لفترة نقاهة طويلة، ونسبة ثبات البصيلات بها أكبر من تقنية الاقتطاف.

الفرق بين تقنية DHI وFUE في تكلفة عمليات زراعة الشعر

تختلف تكلفة عمليات زراعة الشعر من تقنية لأخري وتختلف أيضا علي حسب المنطقة المراد زراعتها وعدد البصيلات المزروعة ومن دولة لأخري، ولكن قد يكون هناك متوسط لتكلفة العملية لأقل عدد من البصيلات يمكن زراعته وهو 2000 دولار وتكون بالهند تصل التكلفة إلى 1300 وبأمريكا تصل تكلفتها إلى 2900 دولار.

أما عمليات زراعة الشعر بتقنية أقلام تشوي فهي تبدأ من حوالي 2000 دولار تقريبا، وتعتبر أعلي في التكلفة كثيرا من تقنية الاقتطاف، وذلك لما تتمتع به التقنية من العديد من الخصائص المختلفة، والمميزات الكثيرة التي تميزها.

خاتمة الفرق بين تقنية DHI وFUE في عمليات زراعة الشعر:

انتشار عمليات زراعة الشعر ومحاولة العديد ان يقوموا بعملية الزراعة، جعل العديد من الأسئلة تتردد حول الفرق بين تقنيات الزراعة المختلفة، وماهي الفروق بين هذه التقنيات، في هذه المقالة تم توضيح الفرق بين تقنية DHI وFUE في عمليات زراعة الشعر.

العديد والعديد من المعلومات الأخري التي تناقش موضوع عمليات زراعة الشعر، وتوضيح الفروق بين كل تقنيات زراعة الشعر المختلفة، ستجدونها هنا على موقع حياة، الموقع الطبي الذي يوفر كل المعلومات المطلوبة لعمليات زراعة الشعر بالتفصيل.

 

الوسوم

Dr Mustafa

الدكتور مصطفى تاركان اوغلو متخصص في مجال التجميل متخرج من جامعة الاناضول في تركيا سنة 1998 يتكلم اللغة العربية والانكليزية والتركية وهو من اصول عربية حصل على الجنسية التركية في عالم 1995.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *