حياة | Haeat
مدونة طبية

عملية تقشير البشرة في تركيا

57

المقدمة

عملية تقشير البشرة يتعرض الجلد لعوامل بيئية مختلفة، ويتسبب دائمًا في حدوث مضاعفات وردود فعل سلبية، وبعض العوامل المرضية والعديد من الأسباب الأخرى لها نفس الآثار الضارة عليها، حيث أن تقنية التقشير هي طريقة فعالة لتجديد شباب الجلد والقضاء على الأضرار التي تسببها هذه العوامل، فإن اختلاف وتنوع هذه التقنيات يخلقان خيارًا واسعًا للمساحة وفقًا لحالة كل بشرة، ودرجة الضرر والقدرة المادية لكل شخص، قد تتجنب العديد من عمليات التقشير البسيطة إجراءات التجميل الأكثر صعوبة وتكلفة.

ما هي عملية تقشير البشرة

يعتبر عملية تقشير البشرة وبالأخص الوجه من الأمور المهمة للعناية بالبشرة، وعلى الرغم من أهميته للمحافظة على بشرة صحية، إلا أن العديد من النساء قد يتجاهلهن.

فأن التقشير هو إزالة خلايا الجلد الميتة أو الطبقة الخارجية من الجلد، وعادة ما تكون هذه البشرة جافة أو متقشرة، مما يجعل الوجه شاحبًا ويفتقر إلى النضارة.

لذلك فإن التقشير غير المنتظم فسوف يسبب في النهاية الأمر إلى تراكم خلايا الجلد الميتة مما يسبب الكثير من مشاكل البشرة.

مشاكل عدم تقشير البشرة

عدم تقشير البشرة بشكل منتظم يؤدي إلى العديد من المشاكل وأهمها:

  • انسداد المسام.
  • وجود حب الشباب والبثور.
  • يصبح الجلد جافاً وشاحب.
  • خشونة البشرة.
  • ظهور الرؤوس السوداء.
  • ظهور التجاعيد.

طرق تقشير البشرة

هناك العديد من الطرق لإجراء عملية تقشير البشرة ولكن الغرض منها هو إزالة الطبقة الخارجية من الجلد وخلايا الجلد الميتة لتحفيز نمو طبقة جلد جديدة أكثر نعومة.

حتى تتمكن من تقشير البشرة يمكن استخدام مجموعة متنوعة من طرق التقشير في المنزل أو من خلال التقنيات الجراحية ومن أهمها:

  • التقشير بالليزر.
  • والتقشير الكيميائي.
  • التقشير الكريستالي.
  • التقشير الإلماسي.

مميزات تقشير البشرة

تقدم تركيا العديد من الخدمات والمزايا التي لا تمتلكها الدول الأخرى في عملية تقشير البشرة لذلك فإن أعمال تنظيف البشرة وتجميلها هي أهم مصدر للدخل السياحي في تركيا، كما أنها تحتل مكانة رائدة في الكثير من الدول الأوروبية، ومن أهم المزايا ما يلي:

  • تقدم الكثير من مستشفيات التجميل ومراكز التجميل المختلفة حسب التصنيف الأوروبي وخبراء التجميل العالميين حاصلين على شهادات جودة عالمية.
  • بحيث توفر هذه المراكز والمستشفيات للمرضي أفضل الخدمات والرعاية الطبية.
  • تقديم أفضل الأطباء والخبراء التجميليين في عمليات التجميل وتنظيف البشرة للحصول على أكثر الخدمات إرضاءً مع تجربة غنية وكفاءة عالية.
  • حتى يتمكن المرشحين من الحصول على وجوه نظيفة ومشرقة وناعمة وذات نضارة مثل الأطفال.
  • استخدام أحداث أجهزة طبية متنوعة، لذلك في عمليات التجميل والتقشير يعتمدون على أحدث الأساليب والأجهزة الحديثة لتنظيف البشرة.
  • وذلك لعلاج جميع مشاكل البشرة حسب جودة وعيوب البشرة، وذلك للحصول على أفضل النتائج في أقل وقت.
  • مقارنة بالعديد من مراكز التقشير والتجميل في أوروبا، تقدم تركيا خدمات بتكلفة أقل.
  • مما يساعد على ارتفاع عدد مستشفيات التجميل لتوفير أفضل خدمة بأقل الأسعار.

جراحة شد الوجه في تركيا

تقنيات عملية تقشير البشرة

1- الفراكشنال ليزر

  • تقنية التقشير الفراكشنال بالليزر هي من التقنيات التي تم اكتشفها منذ سنوات.
  • حيث أنها تجمع بين نوعين من أنواع الليزر وهم تقشير الجلد بالليزر والتحفيز بالليزر، تم استخدام تقشير البشرة بالفراكشنال لتقشير الطبقة السطحية من الجلد.
  • نظرًا لاستمرار الاحمرار والألم لمدة أسبوعين تقريبًا، ومن أجل تحفيز الطبقات العميقة من الجلد.
  • واستخدم نوعًا آخر من الليزر لتحفيز إنتاج الكولاجين وتجديد شباب الجلد.

2- الليزر الكربوني

  • ليزر ابكربوني هو ليزر حديث وأكثر تقدمًا وأعلى كثافة، من استخدم ليزر الفراكشنال وأقوى لتقشير البشرة كما كان من قبل.
  • كما أنه يحفز إنتاج الكولاجين والإيلاستين في الطبقات العميقة من الجلد، ولكن على عكس الليزر الجزئي، يتم وضع قناع الكربوني على البشرة.
  • بعد ذلك وضع اشعاع الليزر لتحلل جزيئات الكربون، ويتم وضعها في وضع نشط بحيث يمكنها الارتباط بسرعة بجزيئات البشرة التالفة.
  • كما أنها تعمل على التخلص من الخلايا الميتة والشوائب الموجودة في طبقات الجلد بأعماق مختلفة، عندما يتم إزالة القناع.
  • يزيل هذه الشوائب المتراكمة والخلايا التالفة، ويترك الجلد في حالة تنشيط متجددة ونظارة.
  • يستخدم الليزر الكربوني في معالجة مشاكل الجلد مثل العلاج بالفراكشنال، ولكن بدرجة أعلى.
  • لأنه يستخدم لعلاج الحفر التي تنتج بسبب حبوب الشباب والتصبغ الشديد والتجاعيد العميقة في الجلد.

3- التقشير البارد

  • تقنية التقشير البارد من التقنيات التي تتضمن استخدام المنشطات الحرارية أو ضوء الليزر.
  • بل يتم فقط من خلال وضع قناع من مادة خاصة على الجلد لفترة من الوقت.
  • ثم يتم نزع هذا القناع والبدء في استخدام المستحضرات الموضعية والكريمات الخاصة خلال مرحلة الترطيب بالمنزل.
  • ولا يستخدم هذا النوع من التقشير في المنزل.
  • حيث أن نتائج هذه التقنية قوي للغاية، ويمكن أن تصبح خطيرة إذا لم يقوم الشخص للخضوع تحت إشراف الطبيب.
  • فقط الطبيب هو من يستطيع تحديد تركيز الماسك المستخدم ووقت تطبيقه على الجلد، والذي يتراوح من 6 إلى 12 ساعة في المتوسط.

4- التقشير الكيميائي

  • تقنية التقشير الكيميائي هي تقنية يتم الاستخدام فيه مواد كيميائية وأحماض على الجلد، على غرار التقشير البارد.
  • على العكس من ذلك فإن التقشير البارد هو نوع معدل من التقشير الكيميائي للجلد الأساسي، ودرجة التقشير الكيميائي.
  • يمكن استخدامه للتقشير السطحي والمتوسط ​​والعميق.
  • ويعتمد مدة تقشير البشرة باستخدام هذه الأحماض على درجة تلف الجلد، فكل درجة من التقشير لها حمض خاص بها.

5- التقشير الكريستالي

  • التقشير الكريستالي من التقنيات التي تساعد على التقشير السطحي الطفيف ويزيل فقط الطبقة العليا من الجلد.
  • وذلك دون الإضرار بالطبقات العميقة أو الأنسجة المحيطة.
  • لذلك فهو يستخدم للتصبغ الخفيف أو ندبات حب الشباب الخفيفة، ولكن ليس لعلاج الحالات الشديدة لأنه لا يستهدف الطبقات العميقة من الجلد.
  • يتم التقشير باستخدام رأس الكريستال فائق الدقة في نهاية الماكينة لكشط خلايا سطح الجلد بلطف.
  • واستخدام بعض المواد التي تساعد على سبيل المثال فيتامين C وبعض المرطبات.
  • أن البشرة تمتصها بكل سهولة في هذه الحالة فهي تساعد على تفتيح البشرة وتجديد شبابه.
  • ويمكن تكرارها عدة مرات في الشهر وذلك على حسب درجة متطلبات البشرة.

المرشحين لعملية تقشير البشرة

المرشح المثالي لإجراء عملية تقشير البشرة له الصفات التالية:

  • الأشخاص الذين يعانون من مشاكل جلدية بسيطة في الجلد.
  • أن يكون شخص ذات صحة جيدة.
  • كمأن أنه يكون يتوقع نتائج واقعية للعملية.

من هم الغير مرشحون لهذا الإجراء

هذا الإجراء غير مناسب لعلاج الأشخاص المصابين بأي من الأمراض التالية:

  • الندبات العميقة أو الليفية.
  • أي جرح في البشرة أو بثور كبيرة متقرحة بها صديد.
  • الذين يعانون من أمراض المناعة الذاتية أو مرض السكري.
  • الأشخاص الذين خضعوا مؤخرًا لعملية تقشير كيميائي أو تقشير ليزر.
  • الذين تلقوا مؤخرًا حقن الكولاجين أو البوتوكس والفيلر تأخير عملية التقشير لمدة أسبوعين على الأقل.
  • يُنصح بتأجيل إزالة الشعر بالشمع لمدة أسبوعين قبل التقشير أو بعده.
  • يوصي المرضى الذين يعانون من ندوب أكبر بالتفكير في علاجات أقوى مثل التقشير بالليزر.

فترة النقاهة المتوقعة

  • لا يوجد وقت للنقاهة لأن عملية تقشير البشرة لن يُطلب منك إيقاف نمط حياتك الطبيعي
  • إلا أنه يحتاج إلى استخدام بعض المرطبات وكذلك وضع المستحضرات لتغذية البشرة من أجل الحفاظ على التأثير لأطول وقت ممكن.
  • قد يطلب منك طبيبك أيضًا تجنب التعرض المطول لأشعة الشمس المباشرة لحماية بشرتك.
  • يطلب الطبيب من الشخص عدم تعرض البشرة بشكل كبيرة لأشعة الشمس بشكل مباشرة للحفاظ على البشرة.
  • بعد العملية قد تشعر كأنك قمت بفرك جسمك بفرشاة خشنة بقوة كبيرة، أو قد تشعر ببعض الألم الخفيف.
  • وسوف يصف لك الطبيب بعض المنتجات لتقلل من هذا الشعور، وستصبح بشرتك وردية وكأنه بشرة جديدة.
  • ثم يعود البشرة بشكل تدريجي إلى لونها الطبيعي في غضون 10 أيام (ما لم يتحول الجلد إلى اللون الداكن بشكل غير طبيعي).
  • بعد انتهاء عملية تقشير البشرة ستستمتع فورًا ببشرة جديدة صافية ومشرقة.
  • ويوجد معظم الأشخاص الذين يقوم بإجراء عملية تقشير للوجه مرتين في الأسبوع.
  • ثم مرة في الشهر للحفاظ على نضارة البشرة، أما بالنسبة للتقشير فيمكن القيام به مرة في الشهر.

خطوات إجراء عملية تقشير البشرة الكريستال

تخيل أن الرمال الناعمة جدًا تحك طبقة الجلد، بما في ذلك الجلد الميت وعلامات الجرح لإزالتها، سوف تكون قادرًا على تخيل التقشير الكريستالي للجلد.

بالطبع فإن الخطوة الأولى هي تطبيق التخدير الموضعي على الجلد لتجنب الألم أثناء العملية، والتالي هو إجراء تقشير الجلد.

  • الأول هو استخدام عصا ذات طرف ماسي دقيق (وهذا هو سبب تسمية هذا النوع من تقشير الجلد أيضًا) كقشر ماسي.
  • الثاني هو استخدام جهاز شفط لدفع رذاذ حبيبات ناعمة على البشرت وتدليكه بلطف لإزالة الخلايا الميتة على الجلد وتحفيز نمو الجلد الجديد.
  • تنتهي تقشير البشرة في غضون نصف ساعة، وفي عملية إزالة طبقة الخلية السطحية، قد تشعر ببعض الخدوش الطفيفة.
  • بالإضافة إلى ذلك الشعور بحكة في الجلد، وكذلك ميزة امتصاص الجلد الميت.
  • وأخيرًا وضع كريم مرطب على البشرة للاستمتاع ببشرة ناعمة ونقية ونضرة وصافية.

المخاطر والمضاعفات المحتملة لعملية تقشير البشرة

  • قد تكون بشرتك جافة قليلاً بعد العملية مما يتطلب وضع الكريم المرطب بشكل مستمر وذلك يكون على حسب تعليمات الطبيب.
  • بشكل عام فإن أي شعور قد تشعر به أثناء عمليات معينة يكون مؤقتًا ولن يستمر إلا لبضعة أيام على الأكثر.
  • على الرغم من ظهور احمرار في الجلد ولون طفيف وردي من الآثار الجانبية لتقشر الجلد، إلا أنه عادة ما يكون متوقعًا من قبل المرضى السيدات.
  • ومن الآثار الجانبية غير المرغوب فيها ظهور كدمات عند امتصاص خلايا الجلد الميتة، وقد لا يتم التخلص منها إلا بعد أيام قليلة.
  • قد تتعرض أيضًا لحساسية الجلد للتعرض إلى الشمس.
  • ويمكن أن تتغلب على ذلك المشكلة باستخدام واقي من الشمس يتمتع بقوة حماية كافية وعامل حماية 30 أو أعلى، خاصة في الأيام القليلة الأولى بعد إجراء عملية تقشير البشرة .

الأسئلة التي يجب عليك طرحها على الطبيب قبل اجراء العملية

  • ما هي أفضل طريقة تتناسب مع حالتي؟
  • نوع التقنية الذي سيستخدمه الطبيب لحالتك؟
  • اهم المخاطر أثناء وبعد التقشير البشرة؟ وكيفية إدارتها؟
  • ما هو نوع التخدير المستخدم أثناء تقشير البشرة؟
  • هل تقشير الجلد بالليزر آمن؟
  • ما هي النتائج النهائية المتوقعة لعملية تقشير البشرة؟

الخاتمة

أن عملية تقشير البشرة من الإجراءات البسيطة والسهلة والتي انتشرت بشكل كبيرة في الفترة الأخيرة وبالأخص بين النساء، لذلك لا تتردد من إجرائها بكل أمن.

100%
رائغ جدا

عملية تقشير البشرة

  • ما رأيك بهذه المقالة؟ يرجى التقييم.
تواصل الان
1
هل تبحث عن استشارة مجانية؟
مرحبا ..
الاستشارة هنا مجانية 100% لذلك لا تتردد في الاتصال مع المستشار الطبي.