حياة | Haeat
مدونة طبية

عملية ترميم الثدي في تركيا

311

المقدمة

عملية ترميم الثدي في تركيا من العمليات التي تساعد على حل مشكلة ترهل الثدي والتشوه او بعد عملية استئصال الثدي بسبب مرض السرطان، وتعتبر مشاكل الثدي من أكثر الموضوعات حساسية للمرأة فهي تؤدي في حدوث العديد من الأمور في أنسجة الثدي المكونة من الغدد الدهنية والتي تفقد للمرأة مظهر.

وقد تقوم المرأة بإجراء هذه العملية للعديد من الأسباب قد تكون بسبب الشيخوخة المبكرة أو فقدان الوزن أو الولادة أو الرضاعة الطبيعية وغيرها من المشكلات التي تسببها ترهل الثدي وتشوه، وهذا ما يجعل المرأة تبدأ في البحث عن حلول مختلفة.

ما هي عملية ترميم الثدي Breast Reconstruction Without Implants

عملية ترميم الثدي في تركيا Breast Reconstruction Without Implants هي عملية جراحية لاستعادة الشكل الطبيعي للثدي، وتعتبر إجراء علاجي تكميلي لحالات استئصال الثدي بعد سرطان الثدي، وتؤثر بصورة كبيرة على الحالة النفسية للمرضى، وهذا الجيل من النساء والفتيات أكثر حظاً منهن عن من سبقهم، وهناك الآن حل يسمى بجراحة الثدي التحفظية، وحيث أنها تعتمد على الاكتشاف المبكر للسرطان ويتم استئصال أصغر كمية الأنسجة السليمة من الثدي الذي قد أصيب بمرض السرطان.

وعلى العكس من ذلك، فإن الأشخاص الذين اجتازوا اختبارات الفحوصات والتحليل لإثبات وجود جينات وراثية تسبب سرطان الثدي يخضعون الآن لاستئصال الثدي الوقائي، مثل آثار جينات BRCA 1 و BRCA 2، ويتم إجراء عملية ترميم الثدي في تركيا على حسب طبيعة جراحة تكبير الثدي التي تحتاج إلى ترميم أو لتغيير الحلمة أو تغيير وضع الحلمة، ووفقًا للحالة الصحية السابقة للمريضة، حيث أكثر ما يتميز عملية ترميم الثدي أن نسبة نجاحها كبير للغاية.

ترميم الثدي

أنواع عملية ترميم الثدي في تركيا

عندما يتم اختيار عملية ترميم الثدي، يجب مراعاة عاملين رئيسيين: توقيت العملية (فورية أو متأخرة) وتقنية الترميم (من خلال الغرسات الاصطناعية أو الأنسجة الداخلية)، مع العلم أن توقيت إعادة بناء الثدي يعتمد على تقييم الطبيب الجراح الخاص بالعملية وبالوضع الصحي العام للمريض وتاريخيه الطبي، بالإضافة إلى التفضيلات الشخصية للمريضة ومن أنواع الترميم للثدي كالتالي:

1- الترميم الفوري

  • يتم إجراء الترميم الفوري في نفس إجراء جراحة استئصال الثدي.
  • يكون في أغلب الأحيان يكون الترميم الفوري هو الخيار الأول لأغلب المرضى والجراحين.
  • يمكن أن يقلل الترميم الفوري بخفض التكاليف ووقت التعافي، ولا يستغرق الأمر سوى بضعة أيام للتعافي من الجمع بين استئصال الثدي وإعادة الترميم.
  • بالإضافة إلى ذلك في بعض الحالات، يمكن أن يساعد الترميم الفوري في ضمان جماليات أفضل للثدي، خاصةً لأن الجلد لا يتقلص ويتشوه بعد عملية الاستئصال.

2- الترميم المتأخّر

  • يعد للمرضى الذين لا يعرفون خطة لإجراء عملية الترميم قبل استئصال الثدي، أو الذين يرغبون في تأخير عملية ترميم الثدي لأي سبب من الأسباب، حتى يكونوا مستعدين لاحتمال تأخير إجراء الترميم المتأخر.
  • قد تحدث الترميم المتأخرة بعد شهور أو حتى سنوات من إجراء استئصال الثدي الكامل أو الجزئي.
  • وذلك يكون بسبب التأخير في عملية الترميم، يُطلب من الجراح التعامل مع الندبات القديمة التي تركتها عملية استئصال الثدي ونقص ومرونة الجلد والتليف وخاصة في المرضى الذين يتلقون العلاج الإشعاعي.
  • وهذا بالمقارنة مع الترميم الفوري باستخدام الغرسات، عادةً ما تتطلب الترميم المتأخر مزيدًا من الجهد والوقت.
  • ومع ظهور أحدث التقنيات الجراحية مثل زراعة الأنسجة الدهنية وترميم أنسجة الجسم، لا يزال من الممكن الحصول على نتائج تجميلية ممتازة.

3- الترميم من خلال أنسجة الجسم

  • تستخدم هذه التقنية أنسجة من أجزاء أخرى من الجسم (الجلد والدهون وفي بعض الحالات من العضلات) لتشكيل شكل الثديين.
  • يُطلق على هذا النسيج اسم “الشرائح التقنية”، وفي الأغلب يتم أخذها من البطن أو الظهر أو الأرداف أو باطن الفخذين لتشكيل الثديين وترميمهم، والنتيجة هي مظهر ثدي واقعي للغاية.
  • حيث أن استخدام الانسجة الأخرى قد تشيخ الثدي سريعاً، لأنها سوف تتوسع وتتقلص إذا زاد وزن المريض أو نقص الوزن.
  • لذلك من الأسهل الحفاظ على تناسق الثدي لدى المرضى الذين خضعوا لعملية استئصال ثدي واحدة.
  • بالإضافة إلى ذلك، فإن استخدام أنسجة جدار البطن يكون مثل شد البطن، مما يجعل معدة المريض أقل نحافة.
  • وذلك على عكس الغرسات الاصطناعية، يظل الثدي المعاد ترميمه سليمًا مدى الحياة وقد لا يتطلب أي متابعة أو رعاية إضافية.
  • يتضمن هذا النوع من الجراحة تقنية متقدمة، ويتطلب موقعين جراحيين على الأقل، ويتطلب وقتًا أطول وفترة نقاهة أطول من عملية الزرع.
  • في بعض الحالات النادرة، إذا كان تدفق الدم غير كافٍ للحفاظ على الصحة، فسيتم إزالة الشريحة.

4- الترميم من خلال الحشوات الاصطناعية

  • يمكن استخدام العديد من أنواع الحشوات لإعادة ترميم الثدي.
  • يستخدم العديد من المراكز حشو السيليكون ويعد أكثر ابتكارًا وأقل ضررًا، كما أن هذا الالتصاق المتقدم المعترف به من قبل الجمعية العالمية.
  • كما أنه يجعل المظهر والملمس أقرب إلى أنسجة الثدي الطبيعية.
  • عند استخدام هذا الحشوات تستمر لمدة من 10 إلى 15 عامًا، وإذا تغير مظهر المريض، فقد يتطلب الأمر عناية.

تجميل الثدي في تركيا

التقنيات الجراحية لإعادة بناء الثدي بعد استئصاله

يمكن إجراء عملية ترميم الثدي في تركيا من خلال الطرق التالية:

  • حيث أن استخدم الأنسجة الموجودة لإعادة ترميم الثدي جزئيًا، واستخدم الأنسجة أو الأنسجة المتبقية من مناطق أخرى على سبيل المثال (الظهر أو البطن أو الأرداف) لإعادة تشكيل الثدي نفسه، وهذه الطريقة التي تسمى Oncoplasty، لها العديد من المزايا لأنها يمكن أن تحصل على ثدي ذات ملمس مشابه للثدي الطبيعي والاستمتاع بالشعور الطبيعي قدر الإمكان.
  • يعد استخدام ترقيع السيليكون لإعادة ترميم الثدي من أكثر الطرق شيوعًا، حيث يتم إدخال ترقيع سيليكون خاص بطرق مختلفة، وطريقة أخرى هي الزرع بشكل مباشر تحت الجلد وتحت عضلة الصدر نفسها، مع العلم أن هذا الحل مناسب للثدي الكبير.
  • إما بالنسبة للخيار الآخر هو عند القيام بإجراء ترميم عن طريق توسيع الأنسجة التي موجودة في زرع التطعيم المؤقت والحقن بمحلول ملحي، أو عن طريق زرع طعم قابل للنفخ.

من هم المرشحون لإجراء عملية ترميم الثدي في تركيا؟

تعتبر عملية ترميم الثدي كباقي عمليات التجميل هناك مرشحون هم من يتم القيام بإجراء عمليات التجميل، وبعض الأشخاص غير مرشحين وهناك عدة أسباب لذلك وفي هذه النقاط التالية سوف نقدم أبرز المرشحين الذين يمكنهم إجراء عملية ترميم الثدي وهم:

  • الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة.
  • النساء الذين فقدوا الثدي بسبب سرطان الثدي.
  • لا توجد حالات طبية قد تتداخل مع الجراحة التي سيتم إجراؤها على الثدي.
  • ترهل الثدي كل خصائصه ويزيد من امتداده بشكل طولي.
  • ترهل الثديين عند عدم ارتداء حمالة الصدر.
  • النساء الذين يعانون من نزول الحلمة لأسفل.
  • ثدي واحد يرهل من ثدي آخر.
  • كما لا نوصي بهذا الإجراء للحوامل أو الذين يقومون بالرضاعة الطبيعية، أو للأشخاص المصابين بأمراض مزمنة متقدمة.

أهم مميزات عملية ترميم الثدي في تركيا

إن إجراء عملية ترميم الثدي له مميزات عديدة للمرأة من أهمها كالتالي:

  • الحصول على ثديين مثاليين أقرب إلى شكلهما الطبيعي.
  • التحسن النفسي بعد استئصال الثدي.
  • تعزيز الثقة بالنفس عند المرأة وتقدير الذات.
  • تساعد في التخلص من الحشوات المستخدمة داخل حمالة الصدر.
  • تجنب استخدام حشوات الثدي المصنوعة من مواد تحاكي حركة ووزن الثدي الطبيعي.

المخاطر والمضاعفات عملية ترميم الثدي في تركيا

هناك العديد من المخاطر والمضاعفات الصحية المرتبطة بإجراء عملية ترميم الثدي بما في ذلك:

  • حدوث نزيف.
  • عدوى بمكان الجراحة.
  • عدم التئام الجروح بشكل سريع.
  • الشعور بالإحساس الثدي.
  • يتطلب الترميم عمليات وإجراءات متعددة لتحقيق النتيجة النهائية.
  • يحتاج إلى تبديل الحشوات بعد حوالي 10 سنوات من إجراء الجراحة.
  • قد يسبب شرائج الجلد في حدوث ندبات على أجزاء أخرى من الجسم.

الاسئلة المتكررة قبل إجراء العملية

فيما يلي بعض الأسئلة المتكررة التي تواجهها معظم النساء في إجراء عملية ترميم الثدي :

هل أنت الشخص المرشح لهذه الجراحة؟

يجب استيفاء العديد من الشروط قبل اتخاذ القرار النهائي لإجراء العملية وهي كالتالي:

  • أن يكون الشخاص قادر على التعامل مع نتائج العلاج بشكل جيد.
  • يتميز بصحة جيدة، ولا يعاني منأمراض تؤثر على عملية الشفاء.
  • أن يكون على دراية كافية بكافة المعلومات المفصلة حول النتيجة المتوقعة.
كيفية اختار الجراح المناسب لإجراء عملية ترميم الثدي؟

يجب أن يتمتع الطبيب الذي يجري هذا النوع من الجراحة بالمميزات التالية:

  • أن يكون طبيب متخصص في الجراحة التجميلية أو الجراحة العامة.
  • لديه خبرة كافية لإجراء هذا النوع من الجراحة.
  • القدرة على التعامل مع المضاعفات المحتملة وإدارتها.
  • أن يكون يقوم بهذه العمليات من خلال مركز أو مستشفى مجهز تجهيزًا جيدًا ويمكنه التعامل مع هذه العمليات.
  • أن يكون شخص ذات ثقة بالنفس ويتمتع بالراحة عند التعامل مع هذه العملية.
قبل إجراء عملية ترميم الثدي ما المواضيع التي يجب أن تناقشيها مع طبيبك؟

لا تترددي في طرح أي أسئلة على طبيبك حول عملية ترميم الثدي وأهمها:

  • هل أنت مرشح جيد للجراحة؟
  • ما هي النتائج المتوقعة بعد إجراء العملية؟
  • طريقة التخدير المفضلة أثناء الجراحة؟
  • ما هي التقنية الجراحية المناسبة لحالتي؟
  • كم تأخذ وقت حتى تختفي ندبات إجراء العملية؟
  • كم من الوقت سوف يستغرق ليتعافى؟
  • هل تحتاج إلى مراقبة طبية خلال هذه الفترة؟
  • ما هي المخاطر والمضاعفات المحتملة أثناء أو بعد العملية؟ وكيف نتعامل معها؟
  • إذا لم تعجبك النتيجة النهائية للجراحة، فما هي خياراتك؟
  • ما هي المخاطر والمضاعفات المحتملة أثناء وبعد إجراء العملية؟
  • سيخبرك طبيبك جميع المخاطر والمضاعفات المحتملة أثناء وبعد إجراء العملية، وسوف يقوم بتوضيح لك كيفية التعامل مع هذه المخاطر والمضاعفات المحتملة في حالة حدوثها.
ماهي الآثار الجانبية المحتملة بعد إجراء العملية؟
  • مضاعفات التخدير.
  • النزيف.
  • فقدان الإحساس في الثدي ومكان الشرائح.
  • بسبب فقدان التروية، تموت كل الشرائح أو جزء منها.
  • ندوب غير لائقة.
  • عدوي.
  • في حالة استخدام الحشوات تصبح الثدي صلب وقسي.
هل إجراء عملية ترميم الثدي في تركيا آمنة؟
  • عملية إعادة بناء الثدي هي جراحة لها نفس المخاطر مثل جميع عمليات التجميل الأخرى، ولكن مضاعفاتها نادرة، خاصة عندما يتم استخدام نوع موثوق من زراعة الثدي ويتم إجراؤه بواسطة جراح ذات خبرة.
متى ستظهر نتائج الجراحة؟

قد يتم استغراق وقت التعافي من الجراحة من 6 إلى 8 أسابيع، وإذا لم يستخدم الجراح شرائح الجلد، فسيكون الوقت أقصر، لكن عملية الترميم تأخذ العديد من المراحل، وقد تحتاج إلى إجراء عمليات متعددة حتى يتمكن المريض من الحصول على النتيجة النهائية، اعتمادًا على مظهر الثدي قبل إجراء العملية وكذلك الحجم المناسب للأنسجة المفقود والنتائج النهائية المرضية.

التحضير لموعد عملية ترميم الثدي في تركيا

يتعاون الجراحون وأطباء التخدير مع الفريق الطبي لإعدادك إلى إجراء العملية الجراحية وفقًا للخطوات التالية:

  • القيام بإجراء الفحوصات والتحليل والتقييمات الطبية الشاملة.
  • تغيير الأدوية أو ضبط الجرعات أو إيقاف بعض هذه الأدوية مثل الأسبرين ومدرات البول.
  • توقف عن التدخين لفترة كافية قبل الجراحة.
  • التقط صورًا متعددة للثدي من الأمام والجانب قبل الجراحة للمقارنة بنتائج المتابعة طويلة المدى.

الخاتمة

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية موضوعنا اليوم وقد قمنا بتوضيح كافة المعلومات حول إجراء عملية ترميم الثدي في تركيا وماهي مميزاتها وعيوبها، وكيفية تحضير المريض للعملية، وما هي الأسئلة الشائعة حول إجراء هذه العملية، وإذا كان لديك أسئلة عليك ترك تعليقاًّ، وسوف نقوم بالرد عليك على الفور.

100%
رائغ جدا

عملية ترميم الثدي

  • ما رأيك بهذه المقالة؟ يرجى التقييم.
تواصل الان
1
هل تبحث عن استشارة مجانية؟
مرحبا ..
الاستشارة هنا مجانية 100% لذلك لا تتردد في الاتصال مع المستشار الطبي.