حياة | Haeat
مدونة طبية

جفاف الفم

زيروستميا

326

جفاف الفم

جفاف الفم – Dry mouth هو أحد الأعراض التي تؤدي إلى قلة اللعاب. فالأفراد الذين يعانون من جفاف الفم ليس لديهم ما يكفي من اللعاب للحفاظ على الفم رطب. وسوف تتناول هذه المقالة الأسباب والأعراض والتشخيص وعلاج جفاف الفم.

حقائق سريعة عن جفاف الفم

هنا بعض النقاط الرئيسية حول جفاف الفم. مزيد من التفاصيل والمعلومات الداعمة في المقال بالتفاصيل.

  • جفاف الفم هو أكثر انتشارا في مرحلة شيخوخة.
  • وهو عادة من الآثار الجانبية للأدوية.
  • تتضمن الأعراض الشفاه المتشققة، رائحة الفم الكريهة، اللعاب اللزج.
  • يجب على الأفراد الذين يعانون من جفاف الفم تجنب الأطعمة الغنية بالتوابل والمشروبات السكرية.

ماذا يعني جفاف الفم؟

يشار أحيانًا إلى جفاف الفم باسم جفاف اللعاب. ويقول الخبراء إن الجفاف الفمي عادة ما يكون بسبب عدم كفاية وظيفة الغدد اللعابية.

والشخص المصاب ب الجفاف الفمي عادة ما يجد صعوبة في الاستمتاع بالطعام. فجفاف  الفم مشكلة شائعة. وهو أحد الآثار الجانبية المتكررة للدواء، والتي قد تتحسن بوصفة طبية جديدة أو بتعديل الجرعة.

وجميعنا نصاب بجفاف في بعض الأحيان فعندما نشعر بالضيق أو نكون تحت الضغط أو بالخوف الشديد.

وقد يعتقد بعض المرضى أن جفاف الفم هو جزء طبيعي من الشيخوخة، لكنه ليس كذلك. ومع ذلك، فهو أكثر شيوعًا لدى البالغين الأكبر سنًا. ويقول الخبراء إن السبب الرئيسي هو أن كبار السن يتناولون المزيد من الأدوية مقارنة ببقية السكان، وبعض هذه الأدوية تسبب جفاف الفم.

وقد يكون جفاف الفم من أعراض مرض جهازي خطير، مثل الذئبة الحمامية الجهازية، التهاب المفاصل الروماتويدي، تصلب الجلد، الساركويد، الداء النشواني، متلازمة سجوجرن، باركنسون، مرض السكري، أو قصور قصور الغدة الدرقية. فالمرض الجهازي هو الذي يؤثر على الجسم كله.

ويجب ان تعلم ان الجفاف الفمي ليس مرضًا ولكنه عرض من أعراض الحالات الأخرى.

ما مدى شيوع جفاف الفم؟

"<yoastmark

الجفاف الفمي يؤثر على حوالي 10 ٪ من جميع الناس ويميل إلى أن يكون أكثر انتشارا في النساء أكثر من الرجال. وتؤثر اضطرابات إنتاج اللعاب على كبار السن وأولئك الذين يتناولون الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية في أغلب الأحيان.

ما هي فوائد اللعاب؟

اللعاب هو جزء أساسي من الفم السليم وغالبا ما يعتبر أمرا مفروغا منه. وتوفر خصائص التشحيم في اللعاب الراحة وتساعد على حماية الأنسجة الفموية من القرح والتقرحات والحركات الاحتكاكية الأخرى التي تصاحب الأكل والتحدث بشكل طبيعي.

ويقوم اللعاب بتحييد الأحماض ويساعد في الدفاع ضد تسوس الأسنان والتهديدات البكتيرية والفيروسية والفطرية. واللعاب يساعد ايضا على هضم الطعام، ويساعد الأسنان في إعادة التمعدن. فاللعاب هو أيضًا مساهم أساسي جدًا في قدرة الشخص على التذوق، لأنه يعمل كمذيب لمحفزات التذوق. وعندما يكون حجم اللعاب غير كافٍ، تكون كل هذه الوظائف ضعيفة.

من هو المتخصص الذي يعالج جفاف الفم؟

نوع الطبيب الذي يجب أن يعالج الفم الجاف يعتمد على السبب. فيجب على الشخص الذي يلاحظ أعراض الجفاف الفمي أن يتشاور أولاً مع طبيب الأسنان للحصول على استشارة. وسيقوم طبيب الأسنان العام بمراجعة الأدوية والتاريخ الصحي ونمط الحياة والنظام الغذائي وأشياء أخرى يمكن أن تسهم في الجفاف الفمي.

سيقومون بعد ذلك بإجراء فحص داخل الفم للتأكد من تناقص تدفق اللعاب وتحديد التأثيرات التي أحدثها على الأسنان والأنسجة الفموية. إدارة وصيانة صحة الفم ستكون أهم عنصر في هذه العلاقة.

إذا تقرر أن هناك خلل في الغدة اللعابية، فقد يشترك طبيب الأسنان مع طبيب الأنف والأذن والحنجرة الذي يتخصص في اضطرابات الغدد اللعابية للمساعدة في تحسين الحالة.

هل من الممكن منع جفاف الفم؟

لا يوجد طريقة كافية لمنع الجفاف الفمي، فقط الآثار الجانبية للفم الجاف. فمن الأهمية بمكان اكتشاف وتشريح ومعالجة جفاف الفم في أقرب وقت ممكن لتجنب الآثار المدمرة للفم الجاف المزمن على صحة الأسنان والعامة.

أعراض جفاف الفم

قد تشمل علامات وأعراض جفاف الفم ما يلي:

  • رائحة الفم الكريهة.
  • التهاب الشفتين، أو التهاب وتشقق (شق أو تكسير) الشفاه.
  • تشقق الغشاء المخاطي للفم، أو البطانة الداخلية للخدود والشفتين، والتي قد تنقسم أو تتقرح الجلد في زوايا الفم.
  • جفاف في الفم.
  • عسر الهضم، أو اضطرابات الذوق.
  • الالتهابات الفطرية في الفم، مثل مرض القلاع.
  • لسان مؤلم.
  • زيادة الحاجة إلى شرب الماء، وخاصة في الليل.
  • التهاب اللسان، قرحة اللسان.
  • أحمرار الشفاه.
  • مرض اللثة أكثر تواترا.
  • تسوس الأسنان واللثة.
  • مشاكل في التحدث.
  • مشاكل في البلع والمضغ – وخاصة الأطعمة الجافة والفتات، مثل البسكويت أو الحبوب-.
  • مشاكل في ارتداء أطقم الأسنان – مشاكل في الاحتفاظ بالأسنان، وتقرحات الأسنان، واللسان تتمسك بالحنك-.
  • التهاب الغدد اللعابية.
  • و التهاب في الحلق.
  • اللعاب اللزج.
  • اللعاب القليل.

الأسباب الشائعة التي تسبب جفاف الفم

  1. الأدوية: تسبب العديد من الأدوية التي تصرف بوصفة طبية أو بدون وصفة طبية جفاف الفم، بما في ذلك مضادات الهستامين ومضادات الاحتقان وأدوية ارتفاع ضغط الدم، مضاداتالإسهال، مرخيات العضلات، أدوية الاستمرارية البولية، بعض أدوية مرض باركنسون، بالإضافة إلى عدد من مضادات الاكتئاب.
  2. العمر: على الرغم من أن الجفاف الفمي ليس جزءًا طبيعيًا من الشيخوخة، إلا أن كبار السن يميلون إلى تناول المزيد من الأدوية مقارنة ببقية السكان. العديد من الأدوية التي يتناولها كبار السن تسبب الجفاف الفمي.
  3. علاج السرطان: قد يؤدي العلاج الإشعاعي في الرأس والرقبة إلى تلف الغدد اللعابية، مما يؤدي إلى إنتاج لعاب أقل. فالعلاج الكيميائي يمكن أن يغير طبيعة اللعاب، وكذلك كمية الجسم التي ينتجها.
  4. الإصابة أو الجراحة: يمكن أن يؤدي ذلك إلى تلف الأعصاب في منطقة الرأس والرقبة وقد يؤدي إلى جفاف الفم.
  5. التبغ: يزيد مضغ التبغ أو تدخينه من خطر ظهور أعراض الجفاف الفمي.
  6. الجفاف: يحدث هذا بسبب نقص السوائل الكافية.
  7. التمرين أو اللعب في الحرارة: قد تصبح الغدد اللعابية جافة حيث تتركز السوائل الجسدية في أماكن أخرى من الجسم. تكون أعراض Dry mouth أكثر احتمالًا إذا استمر التمرين أو اللعب لفترة طويلة.

بعض الحالات الصحية والأمراض والعادات يمكن أن تسبب الجفاف الفمي، مثل:

  • اضطرابات القلق.
  • كآبة.
  • فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز.
  • مرض الشلل الرعاش.
  • ضعف السيطرة على مرض السكري.
  • متلازمة سجوجرن.
  • النوم مع فتح الفم.
  • السكتة الدماغية و مرض الزهايمر، على الرغم من أن هذه هي أكثر احتمالا للتسبب في النظرة إلى الجفاف الفمي حتى عندما الغدد اللعابية تعمل بشكل مناسب.

مرض المناعة الذاتية:

إذا كان لديك Dry mouth ومحاولة شرب المزيد من الماء لإصلاحه ولكنه لا يحل أو يعالج، فقد يعني ذلك وجود مشكلة طبية أساسية.  وإن التفسير الطبي الأكثر ترجيحًا هو متلازمة سجوجرن، وهو مرض مناعي ذاتي يهاجم الجسم الغدد التي تسبب الدموع واللعاب. أكثر الأعراض شيوعًا هي جفاف العينين وجفاف الفم، وفقًا للمعاهد الوطنية للصحة.

الشخير اثناء النوم:

يتنفس الفم طوال الليل طويلًا ليجعل فمك يشعر وكأنه مرطب. وأحد عيوب الشخير هي أنه، ما لم يكن لديك شريك في السرير لإخبارك به، فقد لا تدرك أنك تفعل ذلك. فإذا كنت تعاني من الجفاف الفمي في الغالب، فقد يكون هذا هو السبب. فإذا كنت تستيقظ دائمًا مع Dry mouth، فهذا مؤشر سريري على توقف التنفس أثناء النوم. ويجدر تقييم أخصائي النوم لمعرفة ذلك والشعور المزعوم تحت السيطرة.

لديك عدوى أو فيروس:

فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز هو حالة صحية أخرى يمكن أن تسبب الجفاف الفمي، ولكن بالطبع لن يكون هذا هو السبب المحتمل. فمن المحتمل أيضًا أن يتسبب فيروس أو عدوى أخرى في جفاف فمك، لذا يقترح المتابعة مع الطبيب إذا لم يتم حل المشكلة بعد استخدام بعض علاجات جفاف الفم أدناه.

تناول الادوية التي تسبب جفاف الفم كعرض جانبي:

كان يعتقد ذات مرة أن جفاف الفم كان نتيجة للشيخوخة. يعلم الأطباء الآن أن العديد من الأدوية التي يتناولها كبار السن بشكل متكرر قد تكون السبب الفعلي. بعض من أكثر من 400 الأدوية المحتملة التي تسبب الجفاف الفمي وتشمل

  • المسكنات.
  • مدرات البول.
  • أدوية ضغط الدم .
  • مضادات الاكتئاب.
  • مضادات الهيستامين.
  • أدوية الربو .
  • مرخيات العضلات.

بالاضافة الي  العلاجات الدوائية، قد تسبب الكثير من الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية مثل مزيلات الاحتقان جفاف الفم أيضًا. وتشمل هذه الأدوية للحساسية وأعراض البرد.

فالدواء ليس هو السبب الوحيد المتعلق بالصحة. في بعض الأحيان، يمكن أن تؤدي علاجات أخرى للأمراض إلى الجفاف الفمي. والعلاج الإشعاعي لسرطان الفم يمكن أن يتلف الغدد اللعابية أثناء عملية مهاجمة الخلايا السرطانية. يمكن لعلاج سرطان آخر، وهو العلاج الكيميائي، أن يثخن اللعاب، مما يجعل فمك أكثر جفافًا من المعتاد.

العلاجات المنزلية للفم الجاف

مشكلة جفاف الفم هي مشكلة يمكن ان تقابل جميع الاشخاص ويمكن بشكل يوميا بدون مبالغة، لذلك العلاج المنزلي هو اهم نقطة يجب ان تعلمها عن جفاف الفم فسيكون خيارك الاول بشكل دائم و اذا استمرت الاعراض بعدهم تبدا ان تفكر في الذهاب الي البطبيب.

1. شرب الماء:

يمكن أن يساعد شرب الماء والبقاء رطبًا على تخفيف الجفاف الفمي. فلقد وجدت الدراسات أن الجفاف قد يكون عاملاً في جفاف الفم. ويمكن أن تساعد زيادة استهلاكك للمياه في علاج الجفاف المعتدل.

2. تجنب بعض الأدوية:

أكثر من 90 في المئة من حالات جفاف الفم تسببها الأدوية.

وجدت مراجعة إحدى الدراسات أن الأنواع الشائعة من الأدوية التي قد تسبب الجفاف الفمي تشمل:

فإذا كنت تعتقد أن دواءك يسبب جفاف فمك، فتحدث إلى طبيبك. ولا تتوقف أبدًا عن تناول الدواء دون موافقة طبيبك.

3. نجنب العادات التي تسبب جفاف الفم:

إليك بعض التوصيات:

  • تجنب الكافيين. المشروبات التي تحتوي على الكافيين يمكن أن تكون مجففة. لقد وجدت الدراسات أن شرب القهوة أو الشاي المحتوي على الكافيين يسبب Dry mouth.
  • الحد من تعاطي الكحول. قد يذوب الكحول، مما قد يسهم في جفاف الفم. وعند تجربة جفاف الفم، حاول شرب الماء بدلاً من الكحول.
  • توقف عن التدخين. يمكن للتدخين التبغ أيضا يذوى. فخفض أو الإقلاع عن التدخين قد يقلل من أعراض جفاف الفم. فوجدت دراسة موثوقة المصدر عام 2014 أن التدخين زاد من مشاكل جفاف الفم. ومع ذلك، في مراجعة 2011، لم يكن كونك مدخن أحد عوامل الخطر المرتبطة.
  • انخفاض مستوي السكر. الكافيين، والكحول، والتدخين، قد يجففك السكر ليك. فإذا استطعت، حاول تقليل الأطعمة السكرية لتقليل مشاكل جفاف الفم. وتم التوصية بتجنب السكر، وخاصة المشروبات التي تحتوي على السكر، في هذه الدراسة لعام 2015.

4. مص الحلوى الخالية من السكر:

قد يوفر امتصاص الحلوى الخالية من السكر بعض الراحة على المدى القصير من الجفاف الفمي. ويشمل ذلك منتجات مثل قطرات السعال، أو معينات، أو الحلوى الأخرى.

5. مضغ العلكة الخالية من السكر:

يمكن أن توفر العلكة الخالية من السكر أيضًا راحة قصيرة الأجل من الجفاف الفمي. أيضا، تحتوي على إكسيليتول، مما يساعد على تحفيز إنتاج اللعاب.

6. تحسين العناية بالفم الشاملة:

"<yoastmark

جفاف الفم قد يكون أحد الأعراض وسبب سوء نظافة الفم. قد يكون تحسين الروتين عن طريق الفم أمرًا بالغ الأهمية لحماية صحة فمك. ويشمل ذلك التنظيف المتكرر واستخدام معجون الأسنان بالفلورايد وغسول الفم.

7. استخدام غسول الفم الخالي من الكحول:

غسول الفم فعال في تحسين نظافة الفم بشكل عام، مما قد يؤدي إلى الجفاف الفمي.

وبشكل أكثر تحديدًا، تساعد غسولات الفم التي تحتوي على إكسيليتول على تعزيز إنتاج اللعاب. هذا قد يوفر الإغاثة قصيرة الأجل.

8. تجنب التنفس من خلال فمك:

تنفس الفم يمكن أن يزيد جفاف الفم ويسبب مشاكل صحة الفم الأخرى. فحاول  أن تتنفس من خلال أنفك أكثر من فمك، خاصة عند الشعور بعدم الراحة في الفم الجاف.

9. الحصول على المرطب المناسب:

قد يساعد زوضع المرطب على Dry mouth او زيادة الرطوبة إلى بيئتك علي تخفيض جفاف الفم بشكل كبير.

فاقترحت إحدى الدراسات أن الترطيب يمكن أن يحسن بشكل معتدل أعراض جفاف الفم. وزيادة المرطب في الليل قد يقلل من الشعور بعدم الراحة ويحسن النوم.

10. جرب بدائل اللعاب التي لا تحتاج إلى وصفة طبية:

يمكنك شراء بدائل اللعاب من الصيدلية المحلية. تقدم العديد من العلامات التجارية المختلفة بدائل اللعاب، مثل xerostom. فتعتبر  هذه المنتجات رائعة للإغاثة على المدى القصير، ولكنها على الأرجح لن تعالج سبب جفاف فمك.

علاجات طبيعية لعلاج جفاف الفم

يمكن أن تساعد العديد من الأعشاب في تحفيز إنتاج اللعاب وتخفيف الجفاف الفمي مؤقتًا، من بينها:

  • الألوة فيرا. الجل أو العصير داخل أوراق نبات الصبار يرطب للفم. فشراء عصير الألوة فيرا هو وسيلة رائعة لعلاج جفاف الفم.
  • الزنجبيلالزنجبيل هو السيلاجوغ العشبية المعروفة. هذا يعني أنه يساعد على تحفيز إنتاج اللعاب، مما يساعد أيضًا على جفاف الفم. فتم ذكر حركة الزنجبيل في العديد من الدراسات، بما في ذلكهذه الدراسة لعام 2015.
  • جذر هوليوك. لديه عمل مرطب يشبه الألوة فيرا. فأظهرت دراسة أجريت عام 2015 أنها ساعدت في جفاف الفم.
  • الخطمي الجذرالخطمي الجذر هو نبات المطريات وترطيب مثل الألوة. وهي تحظى بشعبية في الأعشاب التقليدية. وأظهرت دراسة أجريت عام 2015 أنها ساعدت في جفاف الفم بشكل كبير.
  • صبار. الصبار هو الغذاء والدواء التقليدي من المكسيك. وتسمى أيضًا الصبار الكمثرى الشائك، وهي تكتسب شعبية في الصناعة الصحية. وأظهرت دراسة أجريت عام 2017 أن النوبال يمكن أن يحسن الجفاف الفمي أو نقص الجفاف.
  • الفلفل الحلو. ووفقا لدراسة عام 2011 و احد في عام 2017  وجدت ان الفلفل الحلو يعزيز إفراز اللعاب بشكل كبير.
100%
رائع جدا

جفاف الفم

  • ما رأيك بهذه المقالة؟ يرجى التقييم؟