تقنيات زراعة الشعرعلاج الشعر

الفرق بين زراعة الشعر بتقنية FUE وتقنية FUT

الفرق بين زراعة الشعر بتقنية FUE وتقنية FUT حيث شهدت هذه الأيام تطورا كبيرا في عمليات زراعة الشعر، وأصبحت التقنيات المستخدمة في الزراعة حديثة ولها نتائج ناجحة جدا وأبهرت الجميع ولكن كل من يريد إجراء عملية زراعة الشعر يريد معرفة الفرق بين زراعة الشعر بتقنية FUE وتقنية FUT.

الفرق بين زراعة الشعر بتقنية FUE وتقنية FUT

أولا: زراعة الشعر بتقنية الشريحة FUT

ظهرت هذه التقنية في منتصف التسعينات تقريبا وأصبحت تعتمد على التشريح المجهري للبصيلات التي يتم زراعتها وقد كانت تطورا كبيرا لعمليات زراعة الشعر وقتها، حيث كانت الزراعة تعطي أقرب نتائج للشكل الطبيعي من التقنيات المستخدمة حينذاك، ولكن لتنفيذها كانت تحتاج لمهارة كبيرة من الطبيب والدقة العالية للحصول على أفضل النتائج الممكنة ورضي المريض عن العملية.

تتم هذه الطريقة عن طريق استئصال شريحة طولية من فروة رأس المريض وذات سمك صغير جدا وبها عدد كبير من بصيلات الشعر التي تم نزعها من المنطقة المانحة للشعر ويتم زراعتها في المنطقة المصابة بتساقط الشعر أو الصلع، ويتم استخراج البصيلات من هذه الشريحة الطولية، ويتم تجهيزها للغرس في المنطقة المعرضة للصلع.

مميزات زراعة الشعر بتقنية الشريحة:

هذه التقنية تعتبر من الطرق المفضلة للعديد من الأطباء وذلك للعديد من المميزات من أهمها:

  • 1_انها موفرة للوقت بطريقة كبيرة حيث يسمح بحصاد عدد كبير من بصيلات الشعر في نفس الوقت.
  • 2_تعتبر هذه التقنية أقل في التكلفة من عملية زراعة الشعر بتقنية الإقتطاف.
  • 3_طريقة نزعها للبصيلات تؤدي لحمايتها وعدم تعرضها للضرر مطلقا أثناء حصادها وستمح للطبيب بحصد عدد كبير من البصيلات السليمة.

تصل تكلفة عملية زراعة الشعر بتقنية الشريحة في مصر إلي 2500 دولار وهذا يكون علي حسب عدة عوامل أهمها عدد البصيلات المزروعة والطبيب المتخصص الذي يقوم بإجرائها الي جانب المركز الطبي المتقدم الذي يلجأ له المريض لإجراء العملية به.

ثانيا: زراعة الشعر بتقنية الشريحة FUE

تعتبر التقنية الأكثر شهرة في العالم في مجال زراعة الشعر وهي تعتمد على نزع الجذور الموجودة في المنطقة المانحة للشعر، تقوم هذه التقنية باستئصال جذور الشعر باستخدام أداة تفصل الجذر عن الشعر المحيط به عن طريق عمل جرح دائري صغير حول موضع الجذر في فروة الرأس، ثم يتم استئصال الجذر مباشرة من فروة الرأس تاركا مكانه فتحة دائرية صغيرة.

تكرر هذه العملية مادام هناك حاجة لبصيلات أكثر لزراعتها، مرحلة انتزاع الجذور قد تأخذ مدة تصل لساعتين وربما أكثر، وبالنسبة للجروح المتروكة في المنطقة المانحة فهي صغيرة جدا حجمها لا يتعدى الواحد ملم وتشفي نهائيا في مدة لا تزيد عن أسبوع، تترك خلفها فقط ندبات صغيرة جدا تغطي تحت الشعر الموجود وهي غالبا تكون في المنطقة الممتدة بين جانبي الرأس.

مميزات تقنية الإقتطاف عن تقنية الشريحة:

تقنية الإقتطاف تتميز بأنها تستطيع استئصال الجذور واحدة بعد الأخرى وليس أخذ شريحة من فروة الرأس على شكل خط طويل ورفيع ليتم تشريحه وتقطيعه تحت المجهر.

في تقنية الإقتطاف يتم تحديد المناطق المستلمة ويتم فتح قنوات حاضنة للبصيلات بها، وهذه القنوات هي التي تحدد كيفية نمو الشعر واتجاهه وتعطي ضمانا للمريض بحصوله على المظهر الطبيعي، يتم فتح هذه القنوات باستخدام ابر مخصصة لذلك، فالفرق بينها وبين تقنية الشريحة يكون في مظهر المنطقة المانحة لبصيلات الشعر بعد اجراء العملية وكمية ونوع الجذور التي تمت زراعتها بالمنطقة المصابة بالتساقط.

تعتبر عملية زراعة الشعر بتقنية الإقتطاف هي غالبا الحل المثالي والأكثر أمانا علي المرضي في مجال عمليات الزراعة غير تقنية الشريحة،

الوسوم

موقع حياة HAEAT.com

موقع حياة المتخصص في تقديم معلومات عن العمليات الجراحية التجميلية و الطبية باللغة العربية و يقدم ايضا نصائح لجميع المرضى الذين يريدون إجراء عمليات تجميلية جراحية و غير جراحية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *