شفط الدهون من الذقن والغلوغ

المقدمة

شفط الدهون من الذقن والغلوغ هناك العديد من الأشخاص يرغبون الحصول على ذقن بارزة وواضحة فهي تعتبر من أهم العلامات الجمال التي تسعى إليها النجوم والنجمات المشاهير، حيث أنها انتشرت للغاية في الفترة الأخيرة ما فيها من فوائد كثيرة، وأصبحت جراحة التجميل شائعة بين الأشخاص الذين يخضعون إلى عمليات التجميل، سواء أكان ذكرًا أم أنثى، يلعب محيط الذقن دورًا مهمًا في إبراز الحواس الخمس، ويبحث الرجال عن ذقون محددة بشكل بارز، بينما ترغب العديد من السيدات الحصول على ذقن ناعمة وانسيابية، لذلك لجأ الجميع إلى إزالة دهون الذقن الزائدة، ثم الخضوع إلى عملية جراحية في الفك.

ما هو شفط دهون الذقن؟

لا يوجد اختلاف كثيراً من عملية شفط الدهون من الذقن والغلوغ عن شفط الدهون في أجزاء مختلفة من الجسم.

حيث أن شفط دهون الجسم يستخدم نفس التقنية ولكن السعر يعتبر أقل، لأن دهون الذقن محدودة وسهلة الإزالة.

شفط دهون ذقن

ولكن تختلف تراكم دهون الذقن حيث أنها لا تسبب أي مشكلة صحية، ولكن يوجد العديد من الأشخاص يعانون من الذقن المزدوجة ويرغبون في الحصول على مظهر أكثر جمالاً.

يختار الكثير من الناس شفط دهون الذقن، مما جعلها من أكثر الإجراءات انتشاراً في مجال التجميل، لذلك هناك العديد من التكنولوجيا يمكن أن تحل هذه المشكلة.

ما هي فوائد شفط الدهون من الذقن والغلوغ

يوجد الكثير من فوائد شفط دهون الذقن ومن أهمها كالتالي:

1- تسليط الضوء على ملامح الوجه والحصول على مظهر أصغر سنا:

  • مع تقدمنا ​​في العمر، يبدأ الجلد في فقدان مرونته، ويقل إنتاج الجسم للكولاجين والإيلاستين.
  • وذلك يؤدي إلى الترهل وتراكم الدهون في أجزاء متعددة في الجسم بما في ذلك الذقن.
  • حيث أن الذقن من المناطق التي لا يستطيع الجسم إخفاءها، لذا فإن تراكم الدهون فيها سيؤثر على شكل الشخص ويصبح أكبر بكثير من عمره الحقيقي.

2- تستخدم مجموعة متنوعة من التقنيات:

  • يعد شفط دهون الذقن مهمة للغاية كجراحة تجميلية، هناك الكثير من التقنيات المستخدمة التي تساعد على إزالة الدهون للتكيف مع الظروف الصحية والجسدية لجميع الناس.
  • تبدأ رحلة إزالة دهون الذقن في الطب بالجراحة، لأنها من أهم وأقدم التقنيات، ولكن يمكن أن يكون لها العديد من المضاعفات.
  • كما أصبح الليزر والفيزر من أهم الطرق وأكثرها فعالية لأنهما أكثر أمانًا ولا يتطلبان جراحة شد الجلد بعد إجراء أي منهما.
  • كما أن حقن الميزوثيرابي تساعد على إزالة دهون الذقن عن طريق حقن مواد تساعد على التخلص من الدهون مثل حمض الديوكسيكوليك في مكان الذقن.
  • يحتاج الشخص إلى 20 حقنة من حمض الديوكسيكوليك لإزالة دهون الذقن، ويكون ذلك خلال 6 جلسات بين كل جلسة شهر.

3- تساعدك في الحصول على ظهورك بالشكل الحقيقي

  • زيادة الوزن هي أحد أسباب تراكم الدهون في منطقة الذقن وظهور الذقن المزدوجة ولكن ليس كلها.
  • حيث يعتمد الكثير من الناس على الأطعمة المصنعة ذات السعرات الحرارية العالية والدهون غير الصحية في وجباتهم الغذائية.
  • يمكن أن يتسبب ذلك في زيادة الوزن بشكل كبير، مما قد يؤثر على مظهر الفك.
  • على الرغم من ذلك، لا يزال هناك العديد من الأشخاص لديهم وزن صحي ولكن مصابون من تراكم الدهون في منطقة الذقن.
  • وذلك بدلاً من تراكم الدهون في أجزاء أخرى من الجسم، ويصبح مشكلتهم الكبيرة في زيادة الوزن.
  • من أهم فوائد شفط دهون الذقن التخلص من هذا المظهر والاستمتاع بوزنك الحقيقي.
  • ولا يستطيع الشخص من الشعور بالإحراج بعد اليوم من تراكم الدهون في منطقة الذقن.

4- طهور نتائج سريعة

  • من أهم مزايا شفط الدهون من الذقن والغلوغ أنه بمجرد التعافي من الجراحة ويختفي التورم المصاحب، ستظهر النتائج بسرعة.
  • تختلف السرعة التي تظهر بها النتائج على حسب صحة المريض والتكنولوجيا المستخدمة.
  • وفي حالة الجراحة، ستظهر النتائج فور الانتهاء من الجراحة، لكن عليك قضاء وقت كافي في المنزل حتى يتم تقليل التورم والتئام الجرح بمسكنات الألم والمضادات الحيوية.
  • عندما يتم إجراء العملية من خلال استخدام الليزر، سيظهر التأثير فورًا دون أن يستغرق وقتًا للتعافي.
  • أما بالنسبة لحقن الميزوثيرابي، فسيظهر التأثير بشكل تدريجياً مع مرور الوقت.

5- وقت التعافي أقل

  • تتميز تقنيات شفط الدهون، خاصة تقنيات شفط الدهون غير الجراحية، بفترة نقاهة وتعافي قصيرة.
  • مما يسمح لك بمواصلة الحياة اليومية العادية بعد مرور مدة لا تزيد عن يومين بعد العملية.
  • إذا كنت قد أجريت عملية شفط للدهون، فأنت بحاجة إلى البقاء في المنزل لمدة تصل إلى أسبوعين.
  • وذلك لأن العملية تستغرق وقتًا كبيراً للشفاء ومنع المضاعفات المحتملة مثل العدوى.

طرق شفط دهون الذقن

هناك العديد من طرق شفط دهون الذقن ومنها كالتالي:

1- شفط دهون الذقن بالجراحة

  • شفط دهون الذقن هي جراحة طفيفة التوغل تأخذ أقل من ساعة ويمكنك إجراؤها من خلال تخدير موضعي.
  • سيقوم طبيب التجميل بعمل شق صغير بطول 0.3 مم تحت الذقن ويمكن من خلف الأذن (يتم خياطة هذه الشقوق معًا بعد شفط الدهون).
  • يقوم الطبيب بعد ذلك بإدخال أنبوب مجوف رفيع (كانيولا) متصل من خلال جهاز شفط.
  • ثم يقوم بتحريك الأنبوب بين طبقات الدهون تحت الجلد لتفتيت الخلايا الدهنية وتحريكها خارج الذقن.
  • كما أنه يمكن دمج ذلك الإجراء مع زراعة الذقن لعمل محيط ذات تحديد أكثر، أو يمكن دمجه مع إجراء شد الجلد إذا كان الجلد مرتخيًا.

2- شفط دهون الذقن بالليزر

  • يقوم الطبيب بتعريض الذقن لليزر وتحويل دهون الذقن إلى سائل يمكن شفطه بشكل بسيط وسهل وسريع.

3- شفط دهون الذقن بالفيزر

  • هي من أحدث تقنيات شفط و شد الجلد، وذلك اعتماداً على الموجات فوق الصوتية.
  • حيث التي يتم تسليطها على الذقن لتحويل الدهون إلى سائل يسهل شفطها، وهي تختلف عن الليزر ولن تسبب حروقًا أو كدمات.

طريقة شفط دهون الذقن

شفط الدهون هو إجراء تجميلي يساعد على إزالة الدهون من أجزاء معينة من الجسم، مثل الذقن أو البطن أو الذراعين أو الأرداف.

لذلك لا يعتبر علاجًا للسمنة المفرطة لأن هناك طرقًا بديلة مثل جراحة السمنة، وهناك العديد من التقنيات المستخدمة في شفط دهون الذقن ومنها كالتالي:

  • جراحة

يتم فتح شقين صغيرين وذلك خلف الأذن، ثم يقوم الطبيب بإدخال محلول ملحي لإذابة وتفتيت الخلايا الدهنية، ثم يتم استخلاص هذه الدهون من خلال أنبوب رفيع.

  • الليزر

هي من أفضل تقنيات شفط دهون الذقن حيث يتم التخلص من الدهون وتفتيتها من خلال أشعة الليزر وفي نفس الوقت يمكنها شد الجلد والقضاء على الترهل.

  • الفيزر

الفيزر من التقنيات المتطورة التي تستخدم في شفط الدهون، حيث يتم إذابة الدهون وتفتيتها من خلال استخدام الموجات فوق الصوتية بتردد معين.

ثم يتم سحبها من خلال أنبوب رفيع كما هو الحال في الجراحة.

  • حقن إذابة دهون الذقن واللغلوغ

يتم حقن الإنزيمات الطبيعية في الذقن لتعمل على إذابة الخلايا الدهنية، ولكن هذه الطريقة مناسبة فقط للدهون البسيطة.

وسوف يستغرق الأمر بعض الوقت لإظهار تأثيرات واضحة.

 زراعة شعر الذقن

مضاعفات شفط دهون الذقن واللغلوغ

قد تكون هناك بعض المضاعفات التي قد تحدث في شفط الدهون من الذقن والغلوغ أو بعده، ولكن هذه المضاعفات قد تكون بسيطة ولا داعي للقلق، وتشمل هذه المضاعفات كالتالي:

  • حدوث نزيف وبالأخص للأشخاص الذين يتناولون أدوية تسييل الدم.
  • يمكن أن يتسبب التعرض المفرط لشعاع الليزر عند استخدام شفط الدهون بالليزر في حدوث حروق أو تغير لون الجلد.
  • يمكن أن يؤدي استخدام الأجهزة المطهرة بشكل غير صحيح إلى الإصابة بالعدوي.
  • قد تحدث ترهل في الجلد، لذلك يحتاج معظم الناس إلى شد الجلد بعد شفط الدهون.

بعد جراحة شفط الذقن

قد تحدث بعض الأعراض بعد شفط الدهون من الذقن ومنها:

  • هناك بعض التورم والاحمرار في موقع الجراحة، لكنه يختفي في غضون أسبوع أو أسبوعين.
  • على الشخص ارتداء ضمادة الذقن أو قناع الوجه لتغطية الجرح والمساعدة في شد الجلد والعضلات.
  • يجب تنظيف الشقوق الجراحية بانتظام لتجنب العدوى أو الالتهابات.
  • يمكن استعادة الحياة الطبيعية في غضون ثلاثة أسابيع، ويمكن رؤية تأثير العملية بوضوح.
  • انتبه للأكل الصحي حتى لا تتراكم دهون الذقن مرة أخرى.

تجربتي مع عملية شفط الذقن

تتحدث فتاة عن تجربتها قائلة: “لدي تراكم كبير للدهون في ذقني، لذلك قررت أن أقوم بشفط الدهون وبعد البحث وجدت أن الذقن المزدوجة يمكن أن تكون عملية شفط الدهون.

هذا جعلني أفقد الكثير من الثقة بالنفس وجعلني أبدو أكبر سناً، واصلت الفتاة حديثها وقالت: “تلقيت تخدير موضعي ولم أشعر بأي ألم أثناء العملية.

بعد إجراء الجراحة شعرت بوخز خفيف في مكان الجراحة، وقد قام الطبيب بنصيحتي بشد جلدي وعضلاتي بضمادة ذقني، وبعد أسبوع طلب مني خلعها.

كنت متألما قليلا اثناء الاكل وتحريك فمي ولكن الالم والتورم اختفى بعد اسبوعين ورأيت نتائج مذهلة بدون ندوب على الاطلاق كنت راضيا جدا عن هذه التجربة.

شروط شفط الدهون الذقن واللغلوغ بالفيزر والليزر:

  • شفط الدهون من الذقن أو اللغلوغ يعتمد على صحة البشرة ويمكن أن يحقق نتائج جيدة دون أي أضرار تجميلية.
  • لذلك فإن الأشخاص ذوي البشرة الصحية والمرنة الذين تتراوح أعمارهم بين 20-50 عامًا هم الأكثر ملاءمة لشفط الدهون القن واللغلوغ بالفيزر والليزر.
  • في بعض الحالات الأخرى قد يوصي الجراح بإجراء جراحة شد الجلد بعد شفط دهون الذقن للحصول على نتائج جيدة.
  • بالإضافة إلى ذلك يقوم الطبيب بفحص بعض الحالات الصحية في يوم الاستشارة ومنها:
  • لا يعاني من أمراض القلب ومشاكل النزيف.
  • ليس سعاني من تاريخ تجلط الدم.
  • وجود أو عدم وجود حساسية للمخدر.
  • غير مصاب بفقر الدم.

الأسئلة الشائعة بجراحة شفط دهون الذقن واللغلوغ

هل عملية شفط دهون الذقن واللغلوغ مؤلمة؟
  • شفط الدهون الذقن هي عملية بسيطة يتم إجراؤها تحت التخدير الموضعي، ولن يكون هناك ألم خلال 24 ساعة بعد الحقن.
  • لذلك لن تشعر بالألم أثناء العملية أو بعدها، لكن بشكل تدريجي سوف تبدأ في الشعور بالألم.
  • وسوف تساعدك المسكنات التي يصفها الطبيب في السيطرة عليه.
  • ولكن هناك بعض الحالات قد لا تكون هناك لا حاجة إلى المسكنات.
هل يمكن أن يحل شفط دهون الذقن واللغلوغ محل التمارين الرياضية؟
  • النظام الغذائي والتمارين الرياضية مهمان جدًا لصحتك العامة ومظهرك.
  • لكن يعاني بعض الأشخاص من ضعف الذقن نتيجة عوامل وراثية، وتراكم الدهون تحت الذقن.
  • قد يكون من الصعب التخلص من هذه الدهون، ويعتبر شفط الدهون تحت الذقن هو الحل.

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على كافة المعلومات حول شفط الدهون من الذقن واللغلوغ وللتعرف على المزيد يمكنك التواصل معنا من خلال موقعنا أو ترك تعليقاً للسؤال الذي لديك وسوف نقوم بالرد عليك على الفور.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى
تواصل الان
1
هل تبحث عن استشارة مجانية؟
مرحبا ..
الاستشارة هنا مجانية 100% لذلك لا تتردد في الاتصال مع المستشار الطبي.